.
.
.
.

رئيس "سبكيم" ينفي حدوث حريق في أحد مصانع الشركة

نشر في: آخر تحديث:

نفى رئيس "سبكيم" التنفيذي أحمد العوهلي الأنباء المتواردة عن تعرض أحد مصانع الشركة السعودية العالمية للبتروكيماويات "سبكيم" بالجبيل الصناعية لحريق، مؤكداً أن ذلك يتمثل في حدث طارئ لأحد المصانع، وتم التحكم فيه وإغلاق المصنع لإصلاح العطل.

وشدد على أن هذا الأمر لا يعدو كونه عطلاً اعتيادياً يحدث في جميع مصانع العالم، آملاً عدم تهويل الأمر بوصفه حريقاً أو كارثة فهو عطل في أحد أفران المصانع وليس حريقاً، بحسب ما ورد في صحيفة "الرياض".

تجدر الإشارة إلى أن "سبكيم" شركة مساهمة، وتمتلك عدة مصانع بتروكيماوية وتحويلية في مجمعها الذي تعرض للأمر الطارئ ومرافق التخزين والتصدير بميناء الملك فهد الصناعي، حيث أثبتت الشركة منافستها في الاستثمار في مجال الصناعات الكيمياوية والبتروكيماوية والهيدروكربونية الأساسية والوسيطة بمشاركة عدد من الشركات الرائدة ومستثمرين من المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي.

وتقوم سبكيم حاليا بتشغيل مصنع للميثانول بطاقة مليون طن سنويا ومشاركتها في ملكية أكبر مصنع للبيوتانديول في العالم بطاقة 75 ألف طن سنويا، ومجمع ضخم للاسيتيل يضم ثلاثة مصانع لإنتاج حامض الآسيتيك وخلات الفينيل الأحادي وأول أكسيد الكربون.