.
.
.
.

النفط يصعد مع تعزز فرص تمديد اتفاق الإنتاج

رويترز: التزام أوبك باتفاق خفض الإنتاج بلغ 104% في مارس

نشر في: آخر تحديث:

عادت أسعار النفط للارتفاع بعد أن نقلت صحيفة Wall Street Journal عن مصادر، أن السعودية أبلغت منظمة أوبك رغبتها في تمديد اتفاق خفض الإنتاج لستة أشهر إضافية.

وأشارت الصحيفة أن المملكة ستطلب من المنظمة أن تقرر خلال اجتماعها في مايو تمديدا للاتفاق الذي تنتهي مدته في يونيو، حتى نهاية العام.

من ناحية أخرى، صرحت مصادر لبلومبرغ أن مجموعة من الدول الاعضاء في المنظمة، من بينهم الكويت، تؤيد تمديد الاتفاق.

كذلك دعم الأسعار تقرير نقلته رويترز، يقول أن نسبة التزام دول أوبك بحصصها في اتفاقية خفض الإنتاج بلغت مئة وأربعة في المئة في مارس.

وقال معهد البترول الأميركي إن مخزونات النفط في الولايات المتحدة سجلت هبوطا مفاجئا الأسبوع الماضي مع تراجع الواردات وزيادة استهلاك الخام في مصافي التكرير. وانخفضت أيضا مخزونات البنزين والمشتقات الوسيطة.

وقال المعهد في تقريره الأسبوعي إن مخزونات الخام التجارية انخفضت 1.3 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في السابع من أبريل نيسان في حين كانت توقعات المحللين تشير إلى زيادة قدرها 87 ألف برميل.

وارتدت أسعار النفط عن خسائرها واتجهت للصعود أثناء التعاملات بعد تقارير تشير إلى رغبة في تمديد اتفاق الإنتاج لمدة 6 أشهر إضافية.

وتتوقع إدارة معلومات الطاقة الأميركية ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة من النفط الخام في 2017 و2018 بأكثر مما توقعته في تقديراتها السابقة بحسب تقريرها الشهري لآفاق الطاقة للأجل القصير.

وقالت الوكالة إن إنتاج النفط الخام في 2018 سيرتفع إلى 9.9 مليون برميل يوميا من 9.22 مليون برميل يوميا في 2017 بزيادة قدرها 680 ألف برميل يوميا. وفي الشهر الماضي، توقعت الإدارة زيادة قدرها 520 ألف برميل يوميا على أساس سنوي.

ورفعت إدارة معلومات الطاقة أيضا توقعاتها لنمو الإنتاج في 2017، وقالت إن الإنتاج سيزيد بنحو 350 ألف برميل يوميا مقارنة مع توقعات سابقة لزيادة قدرها 330 ألف برميل يوميا.

وفي الوقت نفسه، من المتوقع أن يرتفع الطلب الأميركي على النفط في 2017 بنحو 250 ألف برميل يوميا مقارنة مع توقعات سابقة لزيادة قدرها 210 آلاف برميل يوميا. وبالنسبة لعام 2018، من المتوقع أن يرتفع الطلب على النفط بنحو 340 ألف برميل يوميا بأقل من زيادة قدرها 380 ألف برميل يوميا في توقعات سابقة.