.
.
.
.

وزير: مصر تنجح في تغطية السوق المحلي من البوتاجاز

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير البترول المصري، إن الحكومة نجحت في تغطية السوق المحلي من البوتاجاز خلال العام الماضي، بعدما أنتجت نحو 4.4 مليون طن من خلال شركة بتروجاس التابعة للوزارة.

وكشف المهندس طارق الملا أن وزارة البترول تعمل حالياً على عدد من المشروعات الهامة التي تسهم في تحقيق عوائد اقتصادية تخدم الأغراض التنموية وتزيد من معدلات تأمين إمدادات الوقود.

وأضاف الوزير خلال رئاسته للجمعيات العامة لشركات القطاع العام لشركتي الغازات البترولية "بتروجاس" والقاهرة لتكرير البترول لاعتماد نتائج أعمالهما للعام المالي 2016/2017، أن استمرار تواصل القيادات والعاملين يقلل الفجوة ويسهم في إيجاد رؤية مشتركة واضحة وأن ذلك التواصل والتلاحم ينشأ من الزيارات المتتالية لمواقع العمل والإنتاج والإنصات للعاملين والأخذ بالحلول والمقترحات والابتكارات القابلة للتطبيق مما ينعكس في النهاية على رفع كفاءة الأداء ويحقق أهداف الدولة في زيادة وتحسين الإنتاج ورفع معنويات العاملين وتغليب شعورهم بالانتماء.

وقال رئيس شركة بتروجاس، المهندس عادل الشويخ، إن شركته تمكنت خلال العام من تغطية احتياجات السوق المحلي من البوتاجاز بالتنسيق مع أجهزة الدولة المختلفة وقامت بتوفير سعات تخزينية للبوتاجاز على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى توفير طاقات تعبئة استراتيجية لمواجهة أي زيادة في استهلاك البوتاجاز.

وأكد أن شركته وفرت نحو 4.4 مليون طن بوتاجاز، وبلغت السعات التخزينية للبوتاجاز نحو 134.8 ألف طن، كما انتهت بتروجاس من مشروع إنشاء 6 صهاريج تخزين جديدة، بالإضافة إلى 5 صهاريج جديدة جاري إنشاؤها ودخولهم الخدمة على مراحل خلال العام المالي الجديد 2017/2018.

وأوضح رئيس شركة القاهرة لتكرير البترول، المهندس محمد حشيش، أنه تم تكرير حوالي 4.6 مليون طن زيت خام، وأنها ساهمت في تغطية جانب من احتياجات السوق المحلي من المنتجات البترولية، حيث تم إنتاج 69 ألف طن بوتاجاز وحوالي 3.9 مليون طن بنزين بنوعيه 80 و92 وحوالي 2.2 مليون طن مازوت و874 ألف طن سولار و266 ألف طن وقود نفاثات.

بلغت قيمة الاستثمارات المنفذة حوالي 151 مليون جنيه، موضحاً دور الشركة في تعظيم التصنيع المحلى للمعدات وأبراج التكرير لها وللشركات البترولية المختلفة وكذلك أعمال ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية والتي تؤدي إلى تحقيق وفر حوالي 360 ألف جنيه سنوياً.