.
.
.
.

بيكر هيوز: الشركات النفطية تستعد لعودة زخم الاستثمارات

نشر في: آخر تحديث:

مع الانخفاض الحاد لأسعار النفط في السنوات الماضية، قلصت شركات النفط العالمية برامج الاستثمار، وهذا الأمر أثر بشكل كبير على شركات الخدمات النفطية.

ومن أبرز هؤلاء شركة بيكر هيوز، التي اندمجت مع قطاع النفط والغاز في جنرال إلكتريك قبل أشهر قليلة.

لكن الآن، مع تحسن أسعار النفط نسبيا في الأشهر الماضية، تأمل شركات الخدمات عودة الزخم إلى الاستثمارات في مجال الاستكشاف وتطوير الحقول.

وقد التقى الزميل ناصر الطيبي، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "بيكر هيوز جنرال إلكتريك" في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والهند، رامي قاسم، حيث أشار إلى أن الإمكانيات التشغيلية لشركات الخدمات النفطية كانت تنمو 10 - 15% حتى 2014، في حين أن أغلب الشركات تعمل بـ 65% إلى 70% من طاقتها التشغيلية.

غير أنه يعود ليؤكد أن السنوات الماضية كانت فرصة لإعادة الهيكلة وزيادة الكفاءة، مشيراً إلى أن المنطقة مقبلة على انتعاش في مجال الاستكشاف والحفر.

وفي هذا الإطار، نوه بأن الحفارات قد زادت بنسبة 7% في الشرق الأوسط هذا العام، متوقعاً عودة الشركات النفطية إلى الاستثمار في 2018.