.
.
.
.

مؤسسة النفط الليبية تفوز في قضيتي تحكيم.. ما هما؟

نشر في: آخر تحديث:

قالت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية إنها فازت في قضيتي تحكيم دولي ضد مشغل مصفاة رأس لانوف البالغة طاقتها 220 ألف برميل يوميا، ودعت لإعادة تشغيل المصفاة في أقرب فرصة ممكنة.

وأضافت المؤسسة في بيان أن القضيتين اللتين ترجعان لعام 2013 قد جرى البت فيهما من جانب غرفة التجارة الدولية بباريس.

وأوضحت المؤسسة أن إحدى القضيتين رفعتها الشركة الليبية الإماراتية لتكرير النفط (ليركو) التي تملك وتدير المصفاة وجرى البت فيها في الخامس من يناير/كانون الثاني.

وتابعت أنها حصلت على حكم بنحو 116 مليون دولار زائد الفوائد.

والقضية الثانية أقامتها تراستا المملوكة لمجموعة الغرير الإماراتية ودفع حكم صادر في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي تراستا إلى سحب دعواها.

يذكر أن "ليركو" هو مشروع مشترك بين المؤسسة وتراستا.

ونقل بيان للمؤسسة الوطنية للنفط عن رئيسها مصطفي صنع الله قوله "منذ الآن ستعكف المؤسسة على اتخاذ ما يلزم من إجراءات تكفل تنفيذ حكم التحكيم النهائي وإعادة تشغيل المصفاة في أقرب وقت ممكن".

و أضاف "نطلب من شركة تراستا وشركة ليركو الإذعان بشكل كامل لتنفيذ التزاماتهم التعاقدية".