.
.
.
.

واردات آسيا من نفط إيران عند أدنى مستوى في شهرين

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت بيانات حكومية وأخرى لتتبع السفن انخفاض واردات كبار المشترين في آسيا من النفط الإيراني بمقدار الخُمس تقريبا على أساس سنوي في فبراير، لتبلغ أدنى مستوى في شهرين حيث قلص جميع المشترين باستثناء الهند مشترياتهم.

واستوردت الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية الشهر الماضي إجمالا 1.63 مليون برميل يوميا من إيران، وهو أدنى حجم للواردات منذ ديسمبر كانون الأول وفقا لما أظهرته البيانات.

تسعى إيران جاهدة من أجل الحفاظ على كبار زبائنها في آسيا لكن مخاوف من أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب سينفذ تهديدا بالخروج من الاتفاق النووي وسيعيد فرض عقوبات على طهران أثرت سلبا على الإقبال على الخام الإيراني، في ظل استمرار تخمة عالمية.

وانخفضت واردات الصين من الخام الإيراني في فبراير شباط 28% تقريبا بالمقارنة مع نفس الفترة من العام السابق إلى أدنى مستوى في 13 شهرا عند 474 ألفا و386 برميلا يوميا. وزاد إجمالي واردات الصين من النفط الخام 1.5% الشهر الماضي.

وزادت واردات الهند من نفط إيران 1.3% إلى 655 ألفا و500 برميل يوميا الشهر الماضي. وانخفضت مشتريات كوريا الجنوبية من النفط الإيراني بواقع الثلث تقريبا.

وأظهرت بيانات من وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليوم أن واردات اليابان انخفضت نحو 22% عن مستواها قبل عام إلى 180 ألفا و144 برميلا يوميا، بما يمثل انخفاضا للواردات للشهر العاشر على التوالي.