.
.
.
.

السعودية تبحث الدخول بأضخم مشروع للغاز الروسي

الفالح: السعودية لم تجمد مشروع الطاقة الشمسية مع سوفت بنك

نشر في: آخر تحديث:

قال #وزير_الطاقة_السعودي، خالد الفالح، يوم الأربعاء، إن العالم بحاجة إلى الغاز الروسي الذي يعد من الأرخص في العالم.

وقال الفالح خلال منتدى أسبوع الطاقة الروسي في #موسكو إن #الغاز_الطبيعي المسال الروسي قد يساعد السعودية في الحد من كميات سوائل النفط التي تحرقها.

وأضاف أن شركة النفط والغاز الوطنية #أرامكو_السعودية تجري محادثات مع منتج الغاز الروسي المستقل #نوفاتك بشأن المشاركة في المرحلة القادمة من مشروع #يامال الروسي للغاز المسال.

كما نوه الفالح إلى أن السعودية "لا تجمد مشروع الطاقة الشمسية مع سوفت بنك".

ويعد مشروع يامال أكبر مشروع للغاز الطبيعي في المنطقة القطبية الشمالية التابعة لروسيا. وجرى تصميم مشروع يامال للغاز الطبيعي المسال ليتكون من 4 وحدات، تبلغ الطاقة الإنتاجية السنوية لثلاث منها 5.5 مليون طن للواحدة. وتبلغ الطاقة الإنتاجية للوحدة الرابعة مليون طن.

ويسمح مشروع يامال، الذي تطلب استثمارات بقيمة 27 مليار دولار، لروسيا بتنفيذ خطة لزيادة حصتها في السوق العالمية للغاز الطبيعي المسال إلى المثلين بحلول 2020 من نحو 4% في الوقت الحالي.