.
.
.
.

النفط يبدد مكاسبه ويهبط بعد طلب ترمب عدم خفض الإنتاج

نشر في: آخر تحديث:

هبطت أسعار النفط اليوم الثلاثاء، وذلك بعد أن غرد الرئيس الأميركي دونالد ترمب متمنياً على دول أوبك عدم خفض الإنتاج.

وجاء الهبوط في الوقت الذي يحوم فيه الدولار قرب أعلى مستوى في 16 شهرا، مما يزيد تكلفة استيراد النفط للدول التي تستخدم العملات الأخرى.

وانخفضت العقود الآجلة للخام الأميركي 2.64 دولار، أو 4.3% إلى 57.30 دولار للبرميل، مسجلة أدنى مستوياتها منذ ديسمبر كانون الأول 2017. وهبط خام القياس العالمي مزيج برنت 2.96 دولار، أو 4.2% إلى 67.15 دولار للبرميل.

وتراجع الخامان بما يزيد عن 20% لكل منهما، من أعلى مستوياتهما خلال أربع سنوات في أوائل أكتوبر تشرين الأول.

وقال بنك أوف أميركا ميريل لينش في مذكرة، إنه من المتوقع أن يتجاوز الإنتاج الأميركي من النفط، الذي بلغ بالفعل مستوى قياسيا قدره 11.6 مليون برميل يوميا، 12 مليون برميل يوميا في 2019، مما سيجعل الولايات المتحدة دولة معتمدة على ذاتها في الطاقة.

ولا يزيد الإنتاج في الولايات المتحدة وحدها، فقد قالت كازاخستان اليوم إن إنتاجها النفطي زاد 4.8 بالمئة إلى 74.5 مليون طن في الأشهر العشرة الأولى من 2018 بما يعادل 1.82 مليون برميل يوميا.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح أمس الاثنين، إن أوبك متفقة على الحاجة إلى خفض المعروض النفطي العام القادم بنحو مليون برميل يوميا مقارنة مع مستويات أكتوبر لمنع حدوث فائض في الإمدادات.