.
.
.
.

النفط يتراجع إلى نحو 60 دولارا بفعل تصريحات من "أوبك"

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت أسعار #النفط إلى نحو 60 دولارا للبرميل اليوم الأربعاء بفعل ضغوط من زيادة المخزونات الأميركية وشكوك بشأن ما إن كان سيجري الاتفاق على خفض في الإنتاج تقوده أوبك في الأسبوع المقبل.

وقال معهد البترول الأميركي أمس الثلاثاء إن مخزونات الخام الأميركية زادت في الأسبوع الماضي.

ثم أتت تصريحات من #وزير_الطاقة_السعودي، خالد الفالح، التي كان فيها واضحاً ودقيقاً بكلامه، بأن بلاده لن تخفض إنتاج #النفط وحدها لتحقيق الاستقرار في السوق، في الوقت الذي قالت فيه نيجيريا العضو في #أوبك أيضا إن من السابق لأوانه الإشارة إلى ما إذا كانت ستشارك في أي قرار لخفض الإنتاج.

وبحلول الساعة 11:19 بتوقيت غرينتش، انخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 27 سنتا إلى 59.94 دولار للبرميل بعدما جرى تداوله عند 61.27 دولار للبرميل في وقت سابق من الجلسة.

وتراجع الخام الأميركي 10 سنتات إلى 51.46 دولار للبرميل.

وتراجع #خام_برنت بأكثر من 30% عن أعلى مستوى في أربعة أعوام فوق 86 دولارا للبرميل في مطلع أكتوبر تشرين الأول بفعل ضغوط من مخاوف تتعلق بزيادة العرض عن الطلب في عام 2019 مع تباطؤ النمو الاقتصادي.

وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجون مستقلون منهم روسيا في 6 و7 من ديسمبر كانون الأول المقبل. وقال مندوبون من أوبك لرويترز إن المنتجين يناقشون خفض الإمدادات بما يتراوح بين مليون و1.4 مليون برميل يوميا وربما أكثر.