يونيبك الصينية تشتري نفطا أميركيا بعد هدنة شي وترمب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قالت ثلاثة مصادر مطلعة إن شركة تجارة النفط الصينية يونيبك تعتزم استئناف شحن الخام الأميركي إلى الصين بحلول مارس، بعدما قلل اتفاق
الرئيسين الأميركي والصيني خلال قمة مجموعة العشرين احتمال فرض #رسوم_جمركية على هذه الواردات.

وقالت المصادر لوريترز إن يونيبك تدرس استيراد نفط أميركي بحلول أول مارس عند انتهاء مهلة المفاوضات التي اتفق عليها الرئيسان، ومدتها 90 يوما.

وتوقفت واردات #الصين من النفط الخام الأميركي بسبب تصاعد #الحرب_التجارية بين البلدين في العام الحالي.

وقال مسؤول تنفيذي كبير في سينوبك، أكبر شركة تكرير آسيوية، "سيهرع المشترون الصينيون الراغبون في شراء الخام الأميركي لاستيراد النفط خلال هذه الفترة".

وأضاف أنه يتعين وصول النفط إلى الصين قبل أول مارس.

وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه "أسعار #النفط منخفضة، لذلك سيكون تخزين بعض الخام كمخزونات تجارية مجديا من الناحية الاقتصادية".

ويونيبك هي وحدة تجارة النفط التابعة لسينوبك. ولم يتسن الحصول على تعليق من أي من الشركتين.

ولم تتضح كمية النفط التي ستطلبها #يونيبك من الولايات المتحدة لكن أحد المصادر قال إن الأحجام الأميركية قد تسجل مستوى قياسيا مرتفعا في يناير.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.