فائض المعروض والمخاوف الاقتصادية يضغطان على أسعار النفط

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

استقرت #أسعار_النفط اليوم الاثنين بعد أن تراجعت 2% في الجلسة السابقة لكنها ظلت تحت ضغط وسط تباطؤ اقتصادات كبرى ومخاوف من تخمة في المعروض.

وسجلت العقود الآجلة لخام برنت 60.31 دولار للبرميل مرتفعة ثلاثة سنتات بما يوازي 0.05% على سعر آخر إغلاق.

وسجل خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 50.27 دولار مرتفعا سبعة سنتات أو 0.14%.

ومازال النمو المستمر لإنتاج #النفط_الصخري في الولايات المتحدة يضغط على #أسعار_النفط بينما يشكك المحللون في أن يكون الخفض المزمع للإنتاج الذي تقوده منظمة أوبك كافيا لإعادة التوازن للسوق.

واتفقت أوبك وحلفاؤها بقيادة روسيا على خفض الإنتاج في يناير على أن تجري مراجعة الخطوة في اجتماع إبريل.

وتراجعت المعنويات تجاه النفط وفئات الأصول الأخرى نتيجة زيادة المخاوف إزاء ضعف النمو في أسواق كبرى مثل الصين وأوروبا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.