.
.
.
.

السندات المرتقبة لأرامكو ستكون دون 10 مليارات دولار

الفالح: النفط الصخري الأميركي لن يؤدي لكساد السوق

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن النفط الصخري الأميركي لن يؤدي لكساد السوق بشكل دائم، متوقعا نمو الطلب على النفط بما بين 1.3و 1.5 مليون برميل يوميا هذا العام.

وفي حين أكد، في كلمة أمام مؤتمر نفطي بأبوظبي، أن السعودية ستبقى على سياستها بوجود طاقة نفطية احتياطية كافية لتحقيق الاستقرار في السوق، قال: "نحن على الطريق الصحيح والسوق النفطية ستعود للتوازن بسرعة".

وعن إنتاج أوبك، قال الفالح إن مصادر ثانوية تشير إلى أن إنتاج #أوبك في ديسمبر أقل من مثيله في نوفمبر 600 ألف برميل يوميا.

وبينما شدد على أن الطلب على النفط مازال قويا، أوضح أن "ما نحتاج القيام به هو الحد من نطاق التقلب في أسعار النفط".

وأضاف أن المخزونات العالمية أعلى بـ40 مليون برميل عن متوسط الـ5 سنوات.

سندات أرامكو ستكون دون نطاق 10 مليارات دولار

من جهة أخرى، قال وزير الطاقة السعودي إن أرامكو ستصدر سندات من المرجح أن تكون دون نطاق الـ10 مليارات دولار.

ولم يذكر الوزير خالد الفالح عملة إصدار الدين المزمع، لكنه قال الأسبوع الماضي خلال مناسبة في الرياض إن السندات، التي ستكون الأولى لأرامكو في أسواق الدين العالمية، من المرجح أن تكون بالدولار الأميركي.

وكان الوزير قال الأسبوع الماضي إن أرامكو ستصدر السندات في الربع الثاني من العام الجاري.

وفي سياق منفصل، قال الفالح إنه لا يرى حاجة إلى اجتماع استثنائي لمنظمة البلدان المصدرة للبترول قبل أبريل المقبل.

الأسواق تترقب

واعتبر عصام الطواري المدير الشريك في شركة نيوبري للاستشارات أن إصدارات السندات السيادية في السعودية، تأخذ بعين الاعتبار عدم منافسة السندات المصدرة من الشركات.

وأكد الطواري في في مقابلة مع "العربية" أن الأسواق تترقب سندات أرامكو بكثير من التفاؤل نظراً للقدرة الكبيرة لدى الشركة وقوة السيولة لديها.