.
.
.
.

تراجع النفط بضغط من ارتفاع المخزونات الأميركية

أسعار برنت تخسر 22 سنتاً إلى 67.75 دولار للبرميل

نشر في: آخر تحديث:

انخفضت أسعار #النفط اليوم الأربعاء، متخلية عن مكاسب حققتها في وقت سابق، في الوقت الذي طغى فيه تقرير بأن مخزونات #الخام_الأميركية ارتفعت الأسبوع الماضي على أثر تعطيل جديد لصادرات النفط الفنزويلية.

وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي #برنت 22 سنتا بما يعادل 0.32 بالمئة إلى 67.75 دولار للبرميل.

ونزلت العقود الآجلة للخام الأميركي 44 سنتا إلى 59.50 دولار للبرميل.

ولم يتمكن مرفأ خوسيه، ميناء تصدير النفط الرئيسي في #فنزويلا ومحسنات الخام الأربعة فيه من استئناف العمليات إثر انقطاع واسع النطاق للكهرباء يوم الاثنين هو الثاني في شهر.

وانخفضت صادرات الخام من البلد العضو في #أوبك بشدة منذ حظرت #واشنطن في يناير كانون الثاني على شركات التكرير الأمريكية شراء نفط فنزويلا.

وارتفعت الأسعار أكثر من 25 بالمئة هذا العام، مدعومة بتخفيضات المعروض من جانب منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين كبار آخرين، فضلا عن #العقوبات_الأميركية على صادرات فنزويلا وإيران.

وفي الأجل القصير، تتأثر الأسعار سلبا بتقرير معهد البترول الأميركي جاء فيه أن مخزونات الخام في الولايات المتحدة زادت 1.9 مليون برميل الأسبوع الماضي، بينما توقع المحللون انخفاضها 1.2 مليون برميل.

وقال جيف هالي كبير محللي السوق لدى أواندا في سنغافورة "يبدو أننا وصلنا إلى حالة من التوازن بعد تذبذبات الفترة الأخيرة بفعل عناوين الأخبار وإننا بحاجة إلى حافز جديد ما لتوجيه السعر."