.
.
.
.

بعد 5 أسابيع رابحة.. النفط يخسر 2.6% بأسبوع

خسائر لإنتاج الخام في إيران وفنزويلا اللتين تخضعان لعقوبات أميركية

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت أسعار #النفط مع تحسن توقعات الطلب على الخام بعد بيانات اقتصادية قوية من #الولايات_المتحدة وسط نقص في المعروض ناتج عن خسائر لإنتاج الخام في #إيران وفنزويلا اللتين تخضعان لعقوبات أميركية.

لكن عقود النفط تنهي الأسبوع على انخفاض بعد الإعلان هذا الأسبوع عن قفزة في مخزونات الخام الأميركية.

وسجلت عقود #برنت 70.85 دولار للبرميل عند التسوية، مرتفعة 10 سنتات. وينهي خام القياس العالمي الأسبوع على خسارة قدرها 2.6 في المئة، مرتدا عن خمسة أسابيع متتالية من المكاسب.

وأغلقت عقود خام القياس الأميركي #غرب_تكساس الوسيط مرتفعة 13 سنتا عند 61.94 دولار للبرميل، لكنها تنهي الأسبوع منخفضة حوالي 3 بالمئة في ثاني خسارة أسبوعية على التوالي.

وأظهر تقرير من وزارة العمل الأميركية قفزة في الوظائف في الولايات المتحدة في أبريل نيسان في حين هبط معدل #البطالة إلى أدنى مستوى في أكثر من 49 عاما عند 3.6 بالمئة، وهو ما زاد التوقعات بأن الطلب على النفط سيبقى قويا.

لكن المكاسب في سوق النفط يكبحها تقرير من إدارة معلومات الطاقة الأميركية أظهر أن مخزونات الخام في الولايات المتحدة قفزت إلى أعلى مستوى لها منذ سبتمبر/ أيلول 2017 وأن الإنتاج سجل مستوى قياسا مرتفعا عند 12.3 مليون برميل يوميا الأسبوع الماضي.

ووفقا لبيانات إدارة #معلومات_الطاقة تخطت صادرات النفط الأميركي في نوفمبر تشرين الثاني حاجز 3 ملايين برميل يوميا للمرة الأولى ووصلت إلى ذروة بلغت 3.6 مليون برميل يوميا في وقت سابق هذا العام.