.
.
.
.

كارلايل في محادثات لبيع 25% بمشروع تصدير للنفط الأميركي

نشر في: آخر تحديث:

قال مصدر مطلع إن مجموعة كارلايل تجري محادثات مع ثلاث شركات مشغلة لخطوط الأنابيب والمرافئ، من أجل بيع 25% في مرفأ كوربوس كريستي لتصدير النفط الخام في تكساس مقابل 625 مليون دولار.

وقال المصدر إن كارلايل تجري أيضاً محادثات مع الشركات الثلاث كي تتولى تشغيل خط أنابيب لنقل الخام من هيوستون إلى كوربوس كريستي. ولم يتسن حتى الآن معرفة أسماء الشركات.

وتعمل كارلايل وشركات أخرى على فتح ما لا يقل عن ثماني منشآت لتصدير الخام الأميركي إلى الأسواق العالمية، من ساحل الولايات المتحدة على خليج المكسيك.

وتنتج الولايات المتحدة حالياً أكثر من 12 مليون برميل يومياً، متخطية السعودية وروسيا. وفي الأسبوع الماضي، اقتربت صادرات الخام الأميركية من مستوى قياسي جديد عند حوالي 3.4 مليون برميل يومياً.

وقال المصدر إنه قد يتم إبرام اتفاق مع واحدة من الشركات الثلاث المشغلة لمنشآت في هيوستون بحلول يوم الجمعة.

وصرح أن مشروع خط الأنابيب المشترك سينقل الخام من هيوستون إلى كوربوس كريستي بطاقة بين 700 ألف و1.2 مليون برميل يومياً.

وسيوفر ذلك منفذاً بديلاً لمنتجي النفط الأميركيين. ولمنشأة كارلايل روابط بالفعل مع منتجين في إيجل فورد والحوض البرمي، أكبر حقلي نفط بالولايات المتحدة.

وتقترح لون ستار بورتس المدعومة من كارلايل إقامة منشأة تصدير طاقتها 1.4 مليون برميل يومياً، على جزيرة ميناء قرب كوربوس كريستي. وقالت إنها تتوقع بدء تشغيل المنشأة في أكتوبر 2020.

وقدمت لون ستار بورتس وشريكها ميناء كوربوس كريستي، طلبات لنيل تراخيص بناء ميناء في المياه العميقة يستطيع مناولة ناقلات تصل حمولتها إلى مليوني برميل من النفط.