.
.
.
.

جنوب السودان سيطرح تراخيص 14 منطقة نفطية بالربع الأول

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير النفط في جنوب السودان، اليوم الثلاثاء، إن بلاده ستطرح 14 منطقة نفطية لشركات التنقيب في جولة منح تراخيص بحلول الربع الأول من 2020، في تحول عن نهجها السابق بإجراء مفاوضات مباشرة مع شركات التنقيب.

وتحصل البلاد على معظم إيراداتها من النفط وعززت الإنتاج، وهو الآن عند 180 ألف برميل يوميا، في الوقت الذي تواجه فيه صعوبات لإعادة بناء اقتصادها.

وأفاد، في مؤتمر للنفط والكهرباء في أفريقيا، "ندعو جميع مستثمرينا الراغبين في الاستثمار في جنوب السودان للقدوم والتوجه إلى تلك المناطق.

"نطلق جولات منح التراخيص للجميع على أسس تنافسية وهذا سيساعدنا على الحصول على الشركاء والمستثمرين المناسبين الذين يمكن التحقق منهم بسهولة لأننا لا نرغب في الاستمرار في إجراء مفاوضات مباشرة".

وتقول الحكومة إن نفط جنوب السودان في الوقت الراهن يأتي من المنطقتين 3 و7 والمناطق 1 و2 و4.

وأبلغ أن المنطقتين اللتين من المقرر طرحهما لمنح التراخيص ستكونان المنطقتان إيه1 وإيه6 ويجري جمع البيانات في الوقت الراهن بشأنهما.

وقال "في غضون الشهرين المقبلين، يجب أن يكون بمقدورنا إتمام العمل ... بحلول الربع الأول من 2020، ستكون أولى جولاتنا لمنح التراخيص".

وهناك زيادة في الاستثمار الأجنبي من خلال شركات التنقيب عن النفط والغاز ومنها أورانتو بتروليوم التي وقعت اتفاقا للاستكشاف وتقاسم في الإنتاج مدتها ست سنوات للمنطقة بي.3 في 2017.

وفي مايو أيار، وقع جنوب السودان وجنوب أفريقيا أيضا اتفاقا للاستكشاف وتقاسم الإنتاج للمنطقة بي2.

وتريد الحكومة الوصول لمستويات إنتاج النفط في فترة ما قبل الحرب عند ما يتراوح بين 350 ألفا و400 ألف برميل يوميا بحلول منتصف 2020.

وفي أغسطس آب، حقق جنوب السودان اكتشافا نفطيا صغيرا في ولاية أعالي النيل بشمال البلاد، وهو أول اكتشافاتها منذ الاستقلال في 2011 عندما عطلت الحرب أنشطة الاستكشاف.