.
.
.
.

وكالة الطاقة: أوبك+ تواجه "تحديا كبيرا" في 2020

نشر في: آخر تحديث:

قالت وكالة الطاقة الدولية اليوم الجمعة إن منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاءها يواجهون منافسة محتدمة في 2020، مما يزيد من أهمية اجتماع سياسة إنتاج النفط الذي تعقده المجموعة الشهر القادم.

وقالت الوكالة التي مقرها باريس في تقرير شهري "دول أوبك+ تواجه تحديا كبيرا في 2020 إذ من المتوقع تراجع الطلب على خامها تراجعا حادا".

وأضافت "تنامي معروض غير أوبك يفسر هذا التراجع، في ظل زيادة قدرها 2.3 مليون برميل يوميا العام القادم مقابل 1.8 مليون برميل يوميا في 2019،" مشيرة إلى إنتاج الولايات المتحدة والبرازيل والنرويج وجيانا.

وتوقعت الوكالة أن يبلغ الطلب على نفط أوبك 28.9 مليون برميل يوميا في 2020، مما يقل بمليون برميل يوميا عن الإنتاج الحالي للمنظمة.

هذا آخر تقرير شهري من وكالة الطاقة قبل محادثات الخامس والسادس من ديسمبر كانون الأول بين دول أوبك وشركاء بقيادة روسيا بشأن الإبقاء على قيود المعروض التي تهدف إلى دعم الأسعار وتحقيق التوازن بالسوق.

وأبقت الوكالة على تقييماتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2019 و2020 عند مليون و1.2 مليون برميل يوميا على الترتيب، لكنها قالت إن توقعاتها ربما تقدر أثر الرسوم الجمركية في حرب التجارة الدائرة بين الولايات المتحدة والصين بأقل مما ينبغي قليلا.