.
.
.
.

إيران تؤيد تقديم اجتماع أوبك إلى فبراير

نشر في: آخر تحديث:

نقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الرسمية عن وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه قوله، اليوم الاثنين، إن انتشار الفيروس التاجي الصيني الجديد أثر في الطلب على النفط، ودعا إلى جهود لتحقيق الاستقرار في أسعار الخام.

وأضاف الوزير أن إيران ستوافق على تقديم موعد اجتماع أوبك إذا اتفق باقي أعضاء المنظمة على خفض إنتاج النفط. وتدرس أوبك وحلفاؤها، في إطار التحالف المسمى أوبك+، عقد اجتماع في فبراير بدلا من مارس.

وقال زنغنه: "سوق النفط تحت ضغط والأسعار تراجعت عن 60 دولارا للبرميل، ويجب بذل الجهود لضبطها".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة