.
.
.
.

منار للطاقة: أسواق النفط تبالغ في عكس تأثير فيروس كورونا

نشر في: آخر تحديث:

استبعد العضو المنتدب لشركة منار للطاقة جعفر الطائي، أن تتمكن الدول المنتجة للنفط من التوافق على خفض بمقدار مليون برميل يومياً، مؤكداً أن الحديث يدور حالياً عن خفض بحوالي 500 ألف برميل يومياً من دول صيغة التعاون المعروفة باسم "أوبك بلس".

وأشار الطائي في مقابلة مع "العربية" إلى مزيج من ضغوط ومسببات التراجع تواجه النفط، في المرحلتين الحالية والمقبلة، ومنها مخاوف مواصلة تفشي فيروس كورونا وتأثير ذلك على الطلب الصيني على النفط.

وقال الطائي إن السعودية تتوقع من دول اتفاق "أوبك بلس" الالتزام، وتعول الأسواق على الجهود السعودية في هذا المجال لضمان استقرار الأسواق النفطية.

ومن بين التحديات الأخرى، تحدث الطائي حول تأثر أسواق النفط بتطورات النفط الصخري في الولايات المتحدة، والمترقب أن تتقلص فيه الاستثمارات، وبالتالي قد يؤثر ذلك إيجاباً على ارتفاع النفط.

واعتبر أن أسواق النفط تبالغ في عكس تأثير مخاوف فيروس كورونا على الأسعار، مؤكداً أن التنسيق مع الصين والدول المنتجة، سيكون له تأثير مهم في إيضاح الآفاق المستقبلية للطلب على النفط وطمأنة الأسواق.

وقال إن التنسيق بين بعض الأعضاء في أوبك سيتطلب اجتماعات أكثر وليس اجتماعا واحدا.

ولفت إلى أن حل المشاكل التي تواجه أسواق النفط، تتطلب حلولاً من خارج إطار النفط والغاز، لارتباطها بعوامل عدة، منها فيروس كورونا، ومنها آفاق النمو الاقتصادي العالمي.

وبشأن اكتشاف حقل كبير للغاز في الإمارات، بمخزون يقدر بحوالي 80 تريليون قدم مكعبة، قال الطائي إن هذا الاكتشاف الجديد سيؤثر بشكل مهم في تحقيق الاكتفاء الذاتي للإمارات من الغاز المستهلك محلياً، بشرط وجود استراتيجية عامة واقعية لقطاع الطاقة، تشمل الطاقات المتجددة والذرية والإمارات قادرة على مثل تلك الاستراتيجية.