.
.
.
.
أسعار النفط

أكبر شركة لتجارة النفط: الإغلاقات لن تسبب تراجعا حادا بأسعار البترول

نشر في: آخر تحديث:

قالت مجموعة فيتول غروب الهولندية Vitol Group، إنها لا تتوقع أن تؤدي إجراءات الإغلاق الجديدة في أوروبا بسبب ارتفاع الإصابات بكوفيد -19، إلى تراجعات حادة لأسعار النفط.

وكان خام برنت قد تراجع الأسبوع الماضي بنحو 10% إلى مستوى 37.46 دولار للبرميل، وهو أدنى مستوى له منذ مايو الماضي.

هذا وتوقعت المجموعة، التي تعد أكبر شركة مستقلة لتجارة النفط في العالم، استمرار تراجع المخزونات العالمية في ظل تراجع الطلب على النفط في أوروبا، علما أن المخزونات تراجعت بنحو مليوني برميل يوميا في سبتمبر وأكتوبر.

يأتي ذلك في الوقت الذي تدخل فيه ليبيا سوق النفط بقوة، إذ ارتفع إنتاجها من النفط بسرعة نحو مليون برميل يومياً، حيث سمح الاتفاق السياسي في البلاد لشركة الطاقة الحكومية بتكثيف عملياتها في الحقول والموانئ التي كانت عاطلة عن العمل في السابق.

وقال مصطفى صنع الله، رئيس المؤسسة الوطنية للنفط الليبية، في مقابلة لـ "بلومبيرغ" يوم السبت في مدينة بريجا الشرقية إن الإنتاج اليومي من النفط الخام بلغ 800 ألف برميل وتستهدف البلاد 1.3 مليون برميل مع بداية عام 2021.

وكان عضو أوبك يضخ أقل من 100 ألف برميل يوميا في أوائل سبتمبر. وقد فاجأ الانتعاش السريع لإنتاجها تجار البترول، بعد الإغلاق التام تقريبا فى يناير مع تصاعد وتير الاقتتال.