.
.
.
.
أسعار النفط

أسعار النفط تتماسك فوق 50 دولارا للبرميل

ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 40 سنتا بما يعادل 0.8% إلى 50.80 دولار للبرميل

نشر في: آخر تحديث:

هبطت أسعار النفط، اليوم الخميس، لكنها ظلت فوق 50 دولارا للبرميل في ظل تداول بسيط بسبب عطلات، فيما أثار تراجع المخزونات الأميركية آمالا في انتعاش الطلب، في حين دعمت إشارات إلى اتفاق وشيك مرتبط بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي شهية المخاطرة لدى المستثمرين.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 40 سنتا بما يعادل 0.8% إلى 50.80 دولار للبرميل، في حين زاد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 36 سنتا بما يعادل 0.75% إلى 47.76 دولار.

وصعدت عقود الخامين أكثر من 2% أمس الأربعاء.

وقال المدير العام للبحوث لدى نيسان للأوراق المالية هيرويوكي كيكوكاوا: "تراجع المخزونات الأميركية من الخام والوقود وأيضا المؤشرات على اتفاق محتمل مرتبط بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي التي أدت إلى تراجع الدولار الأميركي كانت أنباء طيبة".

وأضاف "لكن المخاوف المستمرة إزاء السلالة الجديدة من فيروس كورونا حدت من المكاسب"، مشيرا إلى أن أسواق النفط هادئة لأن المستثمرين يعيشون في أجواء عطلات.

قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أمس الأربعاء، إن مخزونات الخام الأميركية انخفضت 562 ألف برميل على مدار الأسبوع المنتهي في 18 ديسمبر إلى 499.5 مليون برميل.

كما ذكرت أن مخزونات البنزين الأميركية تراجعت 1.1 مليون برميل إلى 237.8 مليون برميل، بينما انخفضت مخزونات نواتج التقطير 2.3 مليون برميل إلى 148.9 مليون برميل، وهو انخفاض أكبر مما كان متوقعا.

وتلقت أسعار النفط دعما أيضا من أنباء عن أن بريطانيا والاتحاد الأوروبي على وشك إبرام اتفاق تجاري اليوم الخميس وتجنب نهاية فوضوية لانفصالهما.

وقال محلل السلع الأولية لدى راكوتين للأوراق المالية ساتورو يوشيدا: "تحسن الإقبال على المخاطرة بين المستثمرين أيضا بسبب انتعاش في الأسهم العالمية، مما يؤكد أن المخاوف من السلالة الجديدة من فيروس كورونا انحسرت قليلا".

ومن حيث الإمدادات، زادت شركات الطاقة الأميركية هذا الأسبوع عدد حفارات النفط والغاز الطبيعي للأسبوع الخامس على التوالي.