.
.
.
.
أوبك بلس

العراق يدعم تمديد اتفاق خفض إنتاج أوبك+ حتى ديسمبر 2022

العراق يقبل تخفيف قيود الإنتاج عبر زيادة الإمدادات 400 ألف برميل يوميا من أغسطس

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير النفط العراقي، إحسان عبد الجبار، اليوم الأحد، إن العراق يؤيد مقترحاً من أوبك وحلفائها لكبح إنتاج النفط حتى ديسمبر/كانون الأول 2022، متوقعا ألا تقل أسعار الخام عن 70 دولارا للبرميل حتى ذلك الحين.

وأضاف عبد الجبار أن العراق يقبل أيضا بمقترح لتخفيف قيود الإنتاج، بالسماح لدول تحالف أوبك+ بزيادة إمداداتها 400 ألف برميل يوميا من أغسطس/آب، تماشيا مع اتفاق يستهدف الرفع التدريجي للقيود المفروضة بعد تفشي الجائحة العام الماضي، والذي أوقد شرارة انهيار غير مسبوق في أسعار الخام.

وقال الوزير خلال مؤتمر صحافي في بغداد، إن صادرات العراق النفطية ستبلغ 2.9 مليون برميل يوميا في يوليو/تموز، في التزام تام باتفاق أوبك الحالي، وكانت صادرات العراق من الخام عند نفس المستوى في يونيو/حزيران، وفقاً للأرقام الرسمية.

تستأنف أوبك بلس محادثاتها بشأن السياسة النفطية غداً الاثنين، بعد انتهاء اجتماعاتها الخميس والجمعة من دون التوصل إلى اتفاق.

وكانت أوبك بلس قريبة من التوصل إلى اتفاق يتضمن زيادة تدريجية للإنتاج بنحو مليوني برميل يومياً حتى نهاية العام، إضافة إلى تمديد اتفاق خفض الإنتاج حتى نهاية 2022، بدلاً من الموعد المتفق عليه سابقاً لانتهاء الاتفاق في أبريل 2022.