.
.
.
.
أسعار النفط

أسعار النفط تستقر بعد تقلّص المخزونات الأميركية

مخزونات الخام الأميركية تراجعت بـ 816 ألف برميل الأسبوع الماضي

نشر في: آخر تحديث:

استقر النفط اليوم الأربعاء، بعد أن قفز بأكبر قدر في ما يقرب من ثلاثة أسابيع، حيث أشار تقرير صناعي إلى تقلص مخزونات البنزين والنفط الأميركية.

تم تداول العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط في نيويورك بالقرب من 68 دولارًا للبرميل، بعد أن أغلقت على ارتفاع بنسبة 2.7٪ يوم الثلاثاء. أما خام برنت فمرتفع فوق 70 دولاراً للبرميل.

أفاد معهد البترول الأميركي أن مخزونات وقود السيارات انخفضت بمقدار 1.11 مليون برميل الأسبوع الماضي، وفقًا لأشخاص مطلعين على البيانات. وسيكون هذا هو السحب الأسبوعي الرابع، وهي أطول سلسلة انخفاضات منذ سبتمبر، إذا تأكدت من خلال الأرقام الرسمية المتوقع صدورها في وقت لاحق اليوم الأربعاء.

وقال المعهد إن مخزونات الخام الأميركية تراجعت بمقدار 816 ألف برميل الأسبوع الماضي. ومن المتوقع أن تنخفض المخزونات على مستوى البلاد بمقدار 750 ألف برميل، وفقًا لمسح أجرته بلومبرغ قبل بيانات إدارة معلومات الطاقة الرسمية.

واجه النفط رياحًا معاكسة شديدة هذا الشهر، حيث أدى انتشار متغير دلتا سريع العدوى لفيروس كورونا إلى ارتفاع في الإصابات وتجدد القيود على الحركة في جميع أنحاء العالم، على الأخص في الصين.

ومن المقرر أن تصدر وكالة الطاقة الدولية تقريرها الشهري يوم الخميس، مما يعطي السوق مؤشرا على كيفية رؤية توقعات الطلب.

دلتا له تأثير على شهية النفط الخام لبعض مصافي التكرير الآسيوية. وقد طلب أربعة عملاء على الأقل - ثلاثة في شمال شرق آسيا وواحد في جنوب شرق آسيا - كميات أصغر من الإمدادات المتعاقد عليها لشهر سبتمبر، وفقًا لمسؤولين في المصافي.