.
.
.
.
أسعار النفط

مكاسب النفط تتجاوز 5% بعد أسوأ سلسلة خسائر في 3 سنوات

هبط الأسبوع الماضي بفعل الضغوط الاقتصادية من أحدث عودة لفيروس كورونا وارتفاع الدولار

نشر في: آخر تحديث:

صعد خام برنت القياسي العالمي، اليوم الاثنين، وسط ارتفاع المعنويات في الأسواق بعد تجاوز أطول سلسلة من الانخفاضات في أكثر من ثلاث سنوات، بفعل الضغوط الاقتصادية من أحدث عودة لفيروس كورونا وارتفاع الدولار.

قفزت أسعار النفط أكثر من 5% الاثنين متعافية من سلسلة خسائر استمرت سبع جلسات، بدعم من تراجع الدولار ومكاسب أسواق الأسهم العالمية.

وصعدت عقود خام برنت القياسي العالمي 3.27 دولار، أو 5%، إلى 68.48 دولار للبرميل بحلول الساعة 1510 بتوقيت غرينتش بعد أن لامست في وقت سابق من الجلسة أدنى مستوى لها منذ 21 مايو/ أيار عند 64.60 دولار.

وقفزت عقود خام القياس غرب تكساس الوسيط 4.31 دولار، أو 5.3%، إلى 65.35 دولار للبرميل.

وكان الخامان القياسيان كلاهما قد سجلا الأسبوع الماضي أسوأ خسارة أسبوعية في أكثر من تسعة أشهر مع هبوط برنت حوالي 8% والخام الأميركي نحو 9%.

لكن تراجع الدولار أعطى دفعة للنفط يوم الاثنين بأن جعل الخام أقل تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

وأحرزت الصين تقدمًا في احتواء متغير دلتا سريع الانتشار لفيروس كورونا، مما أعاد الحالات المحلية إلى مستوى الصفر، لكن كورونا يستمر في التأثير على دول أخرى ويخيم على توقعات الطلب على الوقود.

واجه الارتفاع الحاد في أسعار النفط خلال النصف الأول من العام رياحًا معاكسة قوية مؤخرًا، وقد تدفع تطورات أسواق الطاقة أوبك+ إلى إعادة تقييم تعهدها بمواصلة تعزيز الإنتاج كل شهر، إذ تجتمع المجموعة في الأول من سبتمبر.

وستتطلع السوق أيضًا إلى ندوة جاكسون هول اعتبارًا من يوم الخميس، التي قد تقدم أفكارًا حول خطط الاحتياطي الفيدرالي لتقليص مشتريات السندات.