.
.
.
.
أوبك

أنغولا تواجه صعوبات للوصول إلى حصتها الإنتاجية في أوبك

بسبب ضعف الاستثمار في قطاع الطاقة

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزيرة المالية الأنغولية فيرا ديفيس إن بلادها من المرجح أن تجد صعوبة في الوصول إلى حصتها الإنتاجية في أوبك لعامين على الأقل.

وعانت أنغولا تراجعا مستمرا في إنتاج النفط الخام المحلي، وهو أكبر مصادرها لإيرادات الحكومة، في أعقاب أعوام من ضعف الاستثمار في قطاع الطاقة.

وتعافى إنتاج النفط في أغسطس/ آب بعد هبوطه إلى أدنى مستوى في 17 عاما في يونيو/ حزيران، بحسب أحدث إحصاءات من وكالة الطاقة الدولية، لكنه ما زال أقل من حصتها الإنتاجية في منظمة البلدان المصدرة للبترول.

وقالت الوزيرة في مقابلة مع رويترز إنها تتوقع أن يصل الإنتاج إلى ذلك المستوى في الأجل المتوسط، مضيفة أن الأجل المتوسط يعني العامين إلى الأعوام الخمسة القادمة.

ومضت قائلة "سنبذل قصارى جهودنا، لكن تحقيق ذلك في الأجل القصير سيكون صعبا".