.
.
.
.
أسعار النفط

النفط يتجه لتحقيق خامس مكسب أسبوعي مع نقص المعروض العالمي

وسط أزمة طاقة عالمية من المقرر أن تزيد الطلب على النفط الخام

نشر في: آخر تحديث:

يقترب النفط من تحقيق مكاسب للأسبوع الخامس على التوالي، مع تشديد السوق وسط أزمة طاقة عالمية من المقرر أن تزيد الطلب على النفط الخام.

واستقرت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي في نيويورك فوق 73 دولارًا للبرميل، في حين يتم تداول خام برنت القياسي العالمي فوق 77 دولاراً بالقرب من أعلى تسوية له منذ عام 2018.

تقلصت مخزونات النفط الخام من أوروبا إلى الولايات المتحدة، حتى مع إضافة أوبك+ المزيد من المعروض، مع توقع ارتفاع الطلب على المنتجات النفطية لتوليد الطاقة، بعد ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي قبل فصل الشتاء في نصف الكرة الشمالي.

في غضون ذلك، باعت الصين النفط إلى شركة Hengli Petrochemical Co ووحدة من شركة PetroChina في أول مزاد للخام من احتياطياتها الاستراتيجية، بحسب ما قاله متعاملون على دراية بالأمر لوكالة "بلومبرغ"، وتشمل الأصناف المباعة خامات عمان، وزاكوم العلوي، وفورتيز.

ارتفع النفط مؤخرًا بعد فترة من عدم اليقين في الطلب بسبب الانتشار السريع لمتغير دلتا من فيروس كورونا، حيث توقع بعض أكبر المتداولين والبنوك في العالم أن الأسعار قد ترتفع أكثر بسبب أزمة الطاقة.

وقالت أوبك إن استهلاك الخام العالمي قد يرتفع بمقدار 370 ألف برميل إضافية يوميًا، إذا ظل الغاز الطبيعي مرتفعًا لفترة طويلة.

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة فيتول، راسل هاردي، في مقابلة يوم أمس الخميس، إن النفط يتجه على الأرجح إلى ما فوق 80 دولارًا للبرميل، ويرجع ذلك جزئيًا إلى أن ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي يعزز الطلب، فيما يتوقع بنك Goldman Sachs أن النفط الخام قد يرتفع إلى 90 دولارًا إذا حل شتاء أكثر برودة من المعتاد.