.
.
.
.
النفط

العالم بحاجة لاستثمار 3 تريليونات دولار لتلبية الطلب المستقبلي على النفط

الباحث نايف الدندني للعربية: نحن بعيدون كل البعد عن هذا الرقم

نشر في: آخر تحديث:

أورد الباحث في استراتيجيات الطاقة، نايف الدندني، في مقابلة مع "العربية" تقديرات عالمية تشير للحاجة إلى استثمارات بحوالي 3 تريليونات دولار من أجل تلبية الطلب المستقبلي على النفط.

وقال الدندني إن تباطؤ استثمارات الطاقة، بخاصة في قطاعي النفط والغاز بدأ منذ عام 2019 وخسرنا 35 منها في عام 2020.

وأشار إلى "السيناريو المتطرف وفق أحدث الدراسات، الذي يشير إلى فقدان 40% من حجم الطلب العالمي على النفط بحلول عام 2050".

وأضاف أن هذا السيناريو "يتطلب احتياطيات نفطية بمقدار 315 مليار برميل، وسنحتاج وفق هذا السيناريو إلى 121 مليار برميل بحلول 2050 لنلبي الانخفاض المفترض بنسبة 40%، وهذا يعكس الحاجة إلى استثمارات بـ 3 تريليونات دولار".

واعتبر أن العالم لم يستفد من دروس الأزمات حتى الراهنة منها مثل موجة الأعاصير الأخيرة في الولايات المتحدة، وأزمة صعود أسعار الغاز في أوروبا.

ولمح إلى ضرورة إعادة النظر في سياسات تؤثر على استثمارات قطاع الطاقة، منها سياسات البيئة وسياسات تبني الطاقة المتجددة، التي تهم كل دول العالم، لكنه نبه لخطورة نقص الإمدادات، وضرورة الاعتماد على كامل مزيج الطاقة في تحقيق أمن الطاقة العالمي.

وحذر من أن عدم تماهي السياسات مع أهداف أمن الطاقة، سيكون له عواقب في حال التسرع بالاعتماد على طاقة بديلة لا تشكل ثقلا في مزيج الطاقة العالمي، وبالتالي "سنجد أنفسنا كسفينة تصطدم بجبل جليد في ظل الحاجة الماسة لكل مصادر الطاقة بلا استثناء".