.
.
.
.
أسعار النفط

أوبك بلس تجتمع اليوم.. وأسعار النفط تعاود الارتفاع

ارتفع خام برنت 1.5% الأسبوع الماضي

نشر في: آخر تحديث:

عكست أسعار النفط اتجاهها اليوم الاثنين قبل اجتماع تعقده أوبك+ لمراجعة سياسة الإنتاج والذي قد يقرر ما إذا كان الارتفاع الذي شهدته الأسعار في الآونة الأخيرة يمكن أن يستمر مع تعافي العالم بشكل متقطع من جائحة كوفيد-19.

وارتفع سعر خام مزيج برنت 0.10% إلى 79.36 دولار للبرميل. وحقق برنت 1.5% من المكاسب الأسبوع الماضي في رابع زيادة أسبوعية على التوالي. وارتفع سعر النفط الأميركي 0.4% إلى 75.91 دولار للبرميل بعد ارتفاعه في الأسابيع الستة الماضية.

وارتفعت أسعار النفط وسط تعطل الإمدادات وانتعاش الطلب العالمي مما دفع برنت الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوى له منذ ثلاث سنوات تقريبا فوق 80 دولارا.

وقالت (إيه إن زد ريسيرش) في مذكرة إن الاستعداد للمخاطرة "تعزز من خلال الثقة المتزايدة في حدوث ارتفاع قوي في النمو العالمي .. حيث يركز المستثمرون على اجتماع أوبك+ المقبل".

ومن المقرر أن تجتمع أوبك+ التي تضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء من بينهم روسيا، في وقت لاحق اليوم.

وتعمل المجموعة تدريجياً على تخفيف التخفيضات التي بدأت مع تفشي جائحة فيروس كورونا في أسواق الطاقة العام الماضي.

وقد أشارت سابقاً إلى أنها ستعزز الإنتاج اليومي بمقدار 400 ألف برميل للأشهر العديدة القادمة.

وقال المستشار في شؤون الطاقة ومدير دراسات الطاقة في منظمة أوبك سابقا، فيصل الفايق، إن هناك ضغوطا على أوبك من التضخم الصعودي وأزمة الطاقة، بسبب أسعار الغاز والفحم، والمرحلة الحالية من تحول الطاقة والحياد الكربوني.

وأضاف في تصريحات لـ "العربية" أن مصافي التكرير تحقق هوامش ربحية مرتفعة بالربع الثالث، وهذه المستويات تعتبر مرتفعة نسبيا.

وفي الجهة المقابلة، يرى الفايق أن هناك الكثير من اللوم على ارتفاع أسعار النفط، وأن هذا قد يؤدي إلى ارتفاع التضخم، مشيرا إلى أن من يتحدث عن هذا الأمر يتجاهل العديد من الأمور التي تسبب ارتفاع التضخم ومنها حزم التحفيز وأسعار الفائدة.