.
.
.
.
النفط

هل تحظر أميركا صادراتها النفطية؟

لم تستبعد وزيرة الطاقة الأميركية حظرا على صادرات النفط

نشر في: آخر تحديث:

امتنعت جين ساكي السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض عن التعقيب على تعليقات لوزيرة الطاقة الأميركية جنيفر جرانهولم بأن حظرا على صادرات الولايات المتحدة من الخام أداة محتملة لتهدئة أسعار النفط.

وكانت جرانهولم قد قالت أيضا إنه يجري النظر في استخدام الاحتياطي البترولي الاستراتيجي للولايات المتحدة، للحد من ارتفاع أسعار النفط.

وأبلغت ساكي الصحافيين "قد اتفق مع وزيرة الطاقة، لكنني ليس لدي أي جديد للتعقيب على ذلك من داخل البيت الأبيض."

وفي وقت سابق اليوم، لم تستبعد جرانهولم حظرا على صادرات النفط الأميركية، الذي جرى رفعه في 2015، وأبلغت مؤتمرا لصحيفة فايننشال تايمز "تلك أداة لم نستخدمها، لكنها تظل أداة".

وقالت أيضا إنه يجري النظر في استخدام الاحتياطي البترولي الاستراتيجي للولايات المتحدة.

وقال خبير النفط فهد بن جمعة إنه من الممكن أن تستخدم الولايات المتحدة الاحتياطي الاستراتيجي لكن هذا لن يحل المشكلة.

وأضاف في حديثه لـ "العربية" أن أسعار النفط الحالية متذبذبة، مشيرا إلى أن الإدارة الأميركية لجأت في عهد أوباما إلى استخدام نحو 30 مليون برميل من الاحتياطي لكنها لم تؤثر على الأسواق.

وأوضح أن سبب ارتفاع أسعار النفط لا يعود إلى آليات العرض والطلب، وإنما يعود إلى أزمة الغاز، مؤكدا أن الإنتاج الأميركي عاد إلى ما قبل الإعصار ايدا حاليا ووصل إلى 11.3 مليون برميل يوميا، متوقعا عدم قيام الحكومة الأميركية بهذه الخطوة.

وأوضح أن أوبك بلس دائما تنظر إلى الفجوة بين العرض والطلب لتحقيق توازن في السوق.

وتوقع أن يتم حل الخلافات بشأن خط نوردستريم بسبب الحالة التي تمر بها أوروبا، كما أنه لا يوجد أي خيار آخر.