.
.
.
.
أوبك بلس

بايدن: أميركا لديها أدوات للتعامل مع ارتفاع أسعار النفط

قررت "أوبك+" يوم الخميس إبقاء سياسة الإنتاج على حالها

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس الأميركي جو بايدن، إن إدارته لديها أدوات للتعامل مع أسعار النفط المرتفعة بعد أن رفضت أوبك بلس مناشدات أميركية للمنتجين لضخ مزيد من الخام أكثر من المقرر.

وعندما سأل بعض المراسلين الرئيس الأميركي، إذا كان سيأذن بالبيع من الاحتياطي النفطي الاستراتيجي الأميركي، أوضح بايدن، أن هناك عدداً كبيرا من الأدوات الأخرى التي يجب أن يتم استخدامها مع دول أخرى في الوقت المناسب.

كانت مجموعة "أوبك+" قد قررت يوم الخميس إبقاء سياسة الإنتاج على حالها، بما يعني زيادة الإنتاج 400 ألف برميل يوميا في ديسمبر، ليصل مجموع إنتاج الدول الأعضاء في التحالف إلى 40 مليون برميل يومياً.

كانت منظمة البلدان المصدرة للنفط، قد أعلنت، في بيان نُشر بعد قمة جمعت أعضاءها الـ13 وحلفاءهم العشرة في إطار تحالف "أوبك بلس"، أن الإنتاج الشهري للتحالف "سيُرفع إلى 400 ألف برميل في اليوم لشهر ديسمبر". واختار الوزراء الـ23 الذين اجتمعوا عبر تقنية الفيديو الالتزام بخارطة الطريق التي وضعوها في 18 يوليو.

وقال البيت الأبيض، مؤخراً، إنه سيدرس جميع الأدوات المتاحة له لضمان توفير الطاقة بأسعار معقولة، بما في ذلك إمكانية الإفراج عن كميات من النفط من الاحتياطيات البترولية الاستراتيجية.

وقالت مصادر في أوبك+ إن الولايات المتحدة لديها قدرة كبيرة على زيادة الإنتاج بنفسها إذا كانت ترى أن الاقتصاد العالمي يحتاج مزيدا من الطاقة