.
.
.
.
طاقة

العقود الأميركية للغاز الطبيعي تواصل المكاسب وترتفع 3%

وسط قفزة في الأسعار العالمية

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت العقود الآجلة الأميركية للغاز الطبيعي، أمس الثلاثاء، بما يزيد على 3% إلى أعلى مستوى في أسبوع بفعل تكهنات بأحوال جوية أكثر برودة وزيادة في الطلب للتدفئة الأسبوع القادم، وتوقعات بأن قفزة في الأسعار في أوروبا ستبقي الطلب على صادرات الغاز المسال الأميركي قوية.

وقفزت أسعار الغاز في أوروبا أكثر من 15% بفعل مخاوف بأن عملاق الغاز الروسي غازبروم لن يرسل إمدادات وقود كافية لهذا الشتاء بعد أن علًقت هيئة تنظيم الطاقة في ألمانيا عملية الموافقة لخط الأنابيب نورد ستريم 2 الذي سينقل الغاز من روسيا إلى ألمانيا.

وقال محللون إن هذا التعليق يعني أن أوروبا سيتعين عليها أن تواصل الاعتماد على صادرات الغاز الطبيعي المسال من الولايات المتحدة ودول أخرى.

وبعد صعودها 5% تقريبا يوم الاثنين. أنهت العقود الأميركية للغاز لأقرب استحقاق جلسة التداول مرتفعة 16.0 سنتا، أو 3.2 %، لتسجل عند التسوية 5.177 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية، وهو أعلى مستوى إغلاق منذ الثامن من نوفمبر/ تشرين الثاني.