.
.
.
.
النفط

الهند تخطط للسحب من احتياطياتها النفطية مع مستهلكين آخرين

لديها حوالي 26.5 مليون برميل من الخام في الاحتياطي الاستراتيجي

نشر في: آخر تحديث:

قالت ثلاثة مصادر حكومية لرويترز اليوم الاثنين إن الهند تخطط للسحب من احتياطياتها الاستراتيجية من النفط بالتنسيق مع مستهلكين آخرين.

وطلب الرئيس الأميركي جو بايدن من الصين والهند وكوريا الجنوبية واليابان تنفيذ سحب منسق من الاحتياطيات النفطية بينما تقفز أسعار البنزين في الولايات المتحدة وسط تراجع كبير في شعبيته قبل انتخابات التجديد النصفي للكونغرس في العام القادم.

وجاء الطلب بعدما لم تتمكن الحكومة الأميركية من إقناع تحالف أوبك+ بضخ المزيد من النفط. وترى المجموعة التي تضخم كبار منتجي النفط أنه لا يوجد نقص في المعروض العالمي من الخام.

وقالت المصادر الحكومية الهندية الثلاثة اليوم إنهم يجرون مشاورات مع الولايات المتحدة بشأن السحب من الاحتياطيات الاستراتيجية.

والهند هي ثالث أكبر مستورد للنفط في العالم ولديها حوالي 26.5 مليون برميل من الخام في الاحتياطي البترولي الاستراتيجي.

وفي سياق متصل تراجعت أسعار النفط الاثنين لتظل تحت ضغط ارتفاع حالات الإصابة بمرض كوفيد-19 في أوروبا واحتمال لجوء اليابان إلى السحب من احتياطياتها الوطنية، مما أثار مخاوف بشأن زيادة العرض وضعف الطلب.

وانخفضت أسعار خام برنت وغرب تكساس الوسيط الأميركي خلال التعاملات، لتسجل أدنى مستوياتها منذ الأول من أكتوبر/تشرين الأول.

وخلال تعاملات اليوم الاثنين، هبط خام برنت 0.19%، إلى 78.74 دولار للبرميل بينما هبط الخام الأميركي 0.13%، إلى 75.8 دولار.

وخلال الأسبوع الماضي، تراجع خام برنت 4%، ليسجل أدنى مستوى منذ أكتوبر الماضي، كما تراجع الخام الأميركي 5.4%.

في غضون ذلك، أبقى احتمال لجوء اليابان إلى احتياطيات النفط الاستراتيجية الضغط على الأسعار وحافظ على استمرار خام برنت تحت مستوى 80 دولارا.