.
.
.
.
أسعار النفط

أسعار النفط تهبط إلى 122 دولارا.. والخام الأميركي يخسر 6 دولارات

الخام الأميركي تجاوز 126 دولاراً للبرميل

نشر في: آخر تحديث:

عكست أسعار النفط اتجاهها في تعاملات اليوم الأربعاء، وسط استمرار الاضطرابات في شرق أوروبا، وإعلان الرئيس الأميركي جو بايدن أمس حظر الولايات المتحدة استيراد النفط الروسي، إلا أن تصريحه بعدم إلزام أوروبا بهذا القرار قلص من حدة ارتفاعه.

وهبط خام برنت بنسبة 4.58% عند سعر 122.12 دولار للبرميل، فيما تراجع خام نايمكس الأميركي 4.98% إلى سعر 117.54 دولار للبرميل متراجعاً بأكثر من 6 دولارات للبرميل.

وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدن أمس الثلاثاء، فرض حظر أميركي على واردات الطاقة الروسية بما يشمل النفط والغاز، معززاً حملة ضغوط على موسكو رداً على غزو أوكرانيا.

جاءت هذه الخطوة في الوقت الذي تعمل فيه الدول المتحالفة مع الغرب على فصل روسيا عن الاقتصاد العالمي ومعاقبة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقالت وزيرة الطاقة الأميركية جينيفر جرانهولم إن الولايات المتحدة لا تضغط على حلفائها ليحذوا حذوها في حظر واردات النفط والطاقة الروسيين.

وارتفعت أسعار النفط أكثر من 30% منذ غزو روسيا لأوكرانيا. وفرضت الولايات المتحدة ودول أخرى مجموعة من العقوبات، التي عرقلت بالفعل صادرات النفط والغاز من روسيا حتى قبل فرض الحظر مع سعي التجار إلى تجنب الوقوع تحت طائلة عقوبات مستقبلية.

وسجلت العقود الآجلة لخام برنت 127.98 دولار للبرميل عند التسوية بارتفاع 3.9%، بينما بلغت العقود الأميركية الآجلة 123.70 دولار للبرميل بزيادة نسبتها 3.60%.

وقال مدير استثمارات الأسهم في أبوظبي الأول مجد دوله، إن تصعيد الدول الغربية على روسيا يدفع أسعار النفط والغاز إلى مستويات كبيرة.

وأشار إلى أنه على المدى القصير، قد يكون هناك صعود وتذبذب عالي في أسعار الطاقة، لكن على المدى المتوسط قد تهدأ الأسعار مع احتمالية دخول النفط الفنزويلي والإيراني إلى الأسواق.

وأكد في حديثه مع "العربية" أن ارتفاع أسعار النفط لهذه المستويات ليست جيدة وقد تؤدي إلى إعادة هيكلة الطلب ما يؤثر على الاقتصاد العالمي على نحو عام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة