أسعار النفط

أسعار النفط تتراجع عقب خطة جديدة لسحب منسق من المخزونات

ناقشت الولايات المتحدة وحلفاؤها إمكانية تحرير منسق إضافي للنفط من المخزونات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

تراجعت أسعار النفط الخام اليوم الخميس، حيث ناقشت الولايات المتحدة وحلفاؤها إمكانية تحرير منسق إضافي للنفط من المخزونات للمساعدة في تهدئة أسواق الطاقة في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا.

وهبط خام برنت القياسي 1.99 دولار أو 1.6% إلى 119.61 دولار للبرميل بحلول 1403 بتوقيت غرينتش. كما انخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي (WTI) بمقدار 2.10 دولار، أو 1.8٪ عند 112.82 دولار للبرميل.

قالت وزيرة الطاقة الأميركية جينيفر جرانهولم في مؤتمر صحافي بمقر وكالة الطاقة الدولية في باريس: "في ما يتعلق بمخزونات الطوارئ، فهذه مناقشات جارية، وكل هذه الأدوات مطروحة بالتأكيد على الطاولة".

من ناحيته، قال فاتح بيرول، المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية، إن دول الوكالة متحدة في السعي للحد بشكل جذري من واردات النفط والغاز الروسية.

كان التداول متقلبًا، وفي وقت سابق من الجلسة، ارتفع خام غرب تكساس الوسيط وخام برنت بنحو دولارين للبرميل مع استمرار مخاوف الإمدادات، بما في ذلك التقارير التي تفيد بأن صادرات النفط الخام من محطة قزوين لخط الأنابيب في كازاخستان قد توقفت تمامًا في أعقاب الأضرار الناجمة عن العاصفة.

كما كان المستثمرون ينتظرون ليروا كيف سيتم تشديد العقوبات الغربية على روسيا بسبب غزوها لأوكرانيا.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية، أمس الأربعاء، إن الاحتياطي البترولي الاستراتيجي هبط إلى أدنى مستوى منذ مايو 2002.

ومما يزيد المخاوف بشأن الإمدادات المتاحة، أن التقدم البطيء في المحادثات بشأن اتفاق بين القوى العالمية وإيران بشأن أنشطة طهران النووية يعني تراجع احتمالات عودة الخام الإيراني إلى السوق.

وقالت شركة جيه.بي.سي إنيرجي الاستشارية في مذكرة، إن رفع القيود على الصادرات الإيرانية سيساعد في تخفيف الضيق الهائل السائد في أسواق النفط الخام في الوقت الحالي، مضيفة أن إيران تستعد بالفعل لزيادة الصادرات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة