أسعار النفط

أسعار النفط ترتد صعوداً بعد تراجع في المخزونات الأميركية ينذر بشح في المعروض

خام برنت عند 118 دولاراً للبرميل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

عاود النفط الصعود خلال جلسة اليوم الخميس، مع تراجع مخزونات الخام الأميركية، مما أدى إلى تفاقم المخاوف بشأن شح سوق الطاقة.

ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي إلى مستوى 117 دولارًا للبرميل، فيما بلغ خام برنت القياسي العالمي 118 دولاراً، مستردًا خسائر تكبدها في وقت سابق من الجلسة.

وتراجعت مخزونات الخام الأميركية بأكثر من 5 ملايين برميل الأسبوع الماضي، في حين تراجعت مخزونات البنزين في منطقة نيويورك إلى أدنى مستوياتها منذ العام 2017، وفقًا لتقرير إدارة معلومات الطاقة الصادر اليوم الخميس.

في وقت سابق، وافقت مجموعة أوبك+ على زيادة في الإمدادات بـ648 ألف برميل يوميا في يوليو وأغسطس. ويأتي القرار بعد أن وافق الاتحاد الأوروبي على حظر جزئي لواردات النفط الروسية.

وكانت أسعار النفط تراجعت بداية التداولات بعد تكهنات بأن أعضاء في أوبك ربما يزيدون من إنتاج الخام لتعويض أي تراجع في الإنتاج الروسي.

وسجل الخامان القياسيان ارتفاعات على مدى أسابيع، بسبب الضغوط التي تواجهها صادرات النفط الروسية جراء العقوبات الأوروبية والأميركية على موسكو بعد غزوها أوكرانيا.

كما تلقت الأسعار دعما من تخفيف الصين التدريجي لقيود مكافحة كوفيد-19 الصارمة.

قال الشريك المؤسس لأكاديمية تريدر الأميركية عمرو عبده، إن النقص في أسواق النفط حاليا يقدر بنحو مليون برميل، وسيزيد هذا النقص بعد العقوبات الأخيرة التي أقرها الاتحاد الأوروبي.

وأشار إلى أن النقص سيتزايد أيضا مع الضغوط التي تتم ممارستها حاليا على شركات التأمين، لعدم تأمين السفن التي تحمل نفطا روسيا.

ولفت إلى أن دولا خليجية قادرة على سد النقص لأن لديها فائضا، إلا أنها تتردد في ذلك بسبب معرفتها أن النقص المستقبلي سيرتفع وسيكون أشد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة