.
.
.
.
نفط وغاز

شركة نفطية تخسر 1.99 مليون برميل يوميا من الإنتاج بسبب الاحتجاجات

الإكوادور تتوقع الوصول إلى 90% من إنتاج ما قبل الأزمة من النفط في الأسبوع المقبل

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة النفط الحكومية في الإكوادور (بتروكوادور)، إن الاحتجاجات التي استمرت أسبوعين تسببت في خسائر في إنتاج النفط بلغت 1.99 مليون برميل‭‭ ‬‬يوميا.

وأضافت الشركة في مؤتمر صحافي أمس الجمعة، أنها تتوقع الوصول إلى 90% من إنتاج ما قبل الأزمة في الأسبوع المقبل.

وقالت الشركة إن الاحتجاجات كلفت الشركة نحو 512.9 مليون دولار، أكثر من نصفها نتج عن خسارة الإنتاج، بينما كلفتها الصادرات المهدرة نحو 110 ملايين دولار، وفق رويترز.

وأضافت الشركة أنها استعادت 19 ألف برميل يوميا من الإنتاج منذ انتهاء الاحتجاجات يوم الخميس، وأن مصفاة إزميرالدا تعمل بطاقة 70%.

واندلعت الاحتجاجات التي نظمتها جماعات السكان الأصليين في الإكوادور في 13 يونيو/ حزيران للمطالبة بخفض أسعار الوقود بالإضافة إلى فرض قيود على أي عمليات توسع أخرى في صناعات التعدين والنفط، مما أدى إلى سقوط ما لا يقل عن 8 قتلى وتدمير إنتاج النفط، المصدر الرئيسي لدخل البلاد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة