نفط وغاز

شركة تأمين روسية تنهي تكدس ناقلات النفط في المياه التركية

"إنجوستراخ" قدمت خطابا يسمح لناقلة بالعبور في ظل فرض أنقرة لوائح أكثر صرامة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أظهرت وثيقة أن ناقلة نفط عبرت المياه التركية للمرة الأولى منذ عدة أيام، بعد أن قدمت شركة التأمين الروسية إنجوستراخ خطابا يسمح لها بالعبور في ظل فرض السلطات التركية لوائح أكثر صرامة.

وتسببت تلك اللوائح بالفعل في اصطفاف ما لا يقل عن 20 ناقلة نفط في المياه التركية لعدم‭‭ ‬‬حيازتها الأوراق المطلوبة.

واتخذت السلطات التركية إجراءات جديدة دخلت حيز التنفيذ في الأول من ديسمبر، إذ تشترط أن يكون لكل سفينة غطاء تأميني تحسبا لأي ظرف عند الإبحار عبر المياه التركية أو عند الرسو في موانيها.

وقدمت شركة إنجوستراخ الأوراق المطلوبة لعبور ناقلة النفط فلاديمير تيخونوف التي ترفع علم ليبيريا، والتي تضمنت التأمين ضد مخاطر التلوث طوال فترة بقائها في المياه التركية، وفقا لخطاب أصدرته شركة التأمين في 29 نوفمبر واطلعت عليه رويترز.

وتقول الشركات الغربية الرائدة في مجال التأمين على السفن، إنها لا تستطيع تقديم غطاء تأميني لجميع الظروف التي قد تحدث بحجة أنها لا يمكن أن تكون مسؤولة عن دفع الاستحقاقات في حال طالت العقوبات إحدى شحنات السفن مثلا.

وأظهرت بيانات تتبع السفن أن الناقلة فلاديمير تيخونوف أكملت إبحارها عبر مضيق البوسفور في الثالث من ديسمبر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.