نفط وغاز

موسكو: الأمم المتحدة لديها آليات لإجراء تحقيق في حادث خط غاز "نورد ستريم"

كانت روسيا دعت إلى تحقيق دولي في تفجيرات "نورد ستريم"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قالت موسكو، اليوم الأحد، إن الأمم المتحدة لديها آليات لإجراء تحقيق في حادث خط غاز نورد ستريم.

كان رئيس مجلس النواب الروسي "الدوما"، قال إنه ينبغي إجراء تحقيق دولي أساسه مدونة صحافي استقصائي أميركي يقول فيها إن الولايات المتحدة تقف وراء الانفجارات التي خربت خطي أنابيب نورد ستريم للغاز.

مادة اعلانية

ونفى البيت الأبيض، التقرير الذي نشره الصحافي الأميركي سيمور هيرش، وقال فيه إنه تم تنفيذ هجوم على خطي الأنابيب في سبتمبر/أيلول الماضي بتوجيه من الرئيس الأميركي جو بايدن.

وقال رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين: "يجب أن تصبح الحقائق المنشورة أساسا لتحقيق دولي، يقدم بايدن وشركاءه إلى العدالة".

وأضاف أنه يجب أن تدفع الولايات المتحدة "تعويضات للدول التي تضررت بسبب الهجوم الإرهابي".

وقالت موسكو مرارا دون تقديم أدلة إن الغرب يقف وراء الانفجارات التي أثرت على خطي أنابيب نورد ستريم 1 و2 في سبتمبر/أيلول الماضي، والخطان مشروعان للبنية التحتية بمليارات الدولارات لنقل الغاز الروسي إلى ألمانيا تحت بحر البلطيق.

وقال محققون من السويد والدنمارك، اللتين وقعت الانفجارات في مناطقهما الاقتصادية الخالصة، إن الأضرار التي لحقت بالخطين ناتجة عن تخريب، لكن دون تحديد من يعتقدون أنه المسؤول.

واتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين القوى "الأنجلوسكسونية" بتفجير خطي أنابيب نورد ستريم.

وقالت وزارة الخارجية الروسية، إن هناك أسئلة يتعين على الولايات المتحدة الرد عليها بشأن دورها في انفجارات خطي أنابيب الغاز تحت الماء العام الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة