أسعار النفط

ارتفاع أسعار النفط بأكثر من 2% وخام برنت فوق 75 دولاراً للبرميل

ترقب اجتماع "أوبك+" في الرابع من يونيو الجاري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

ارتفعت أسعار النفط اليوم الجمعة وسط انتعاش المعنويات نتيجة لإقرار مشروع قانون سقف الدين الأميركي وفي وقت قيمت فيه الأسواق احتمالية تنفيذ "أوبك+" خفضا في الإنتاج لدعم الأسعار في اليومين المقبلين.

وزادت العقود الآجلة لخام برنت 1.82 دولار أو 2.45% إلى 76.1 دولار للبرميل بحلول الساعة 01:32 مساءً بتوقيت غرينتش كما صعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 1.84 دولار أو 2.62% إلى 71.94 دولار للبرميل وذلك بعد أن شهدت أسعار النفط يومين متتاليين من الخسائر.

وتلقت الأسواق طمأنة بعد إقرار مشروع قانون في الكونغرس يعلق سقف الدين الأميركي البالغ 31.4 تريليون دولار إضافة إلى مؤشرات في وقت سابق على احتمال وقف مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأميركي) رفع أسعار الفائدة.

وأقر مجلس الشيوخ الأميركي مساء أمس الخميس بالتوقيت المحلي مشروع قانون سقف الدين مما تسبب في تجنب عجز كارثي في سداد الديون كان من شأنه أن يتسبب في هزة عنيفة في الأسواق المالية.

كما تلقت معنويات السوق دعما من بيانات مخزونات الخام الأميركية الصادرة أمس الخميس عن إدارة معلومات الطاقة التي أشارت إلى قفزة في واردات الخام الأسبوع الماضي.

وتحول تركيز المستثمرين لاجتماع يعقد في الرابع من يونيو/حزيران لمنظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها من بينهم روسيا وهو تحالف معروف باسم "أوبك+".

وخلال الاجتماع، سيقرر وزراء من الدول الرئيسية المنتجة للنفط بشأن المزيد من عمليات محتملة لخفض الإنتاج.

وتباينت التوقعات والمؤشرات بشأن مثل هذا الخفض المحتمل، إذ ذكرت رويترز ومحللون من بنوك منها إتش.إس.بي.سي وغولدمان ساكس أن من غير المحتمل تنفيذ المزيد من عمليات خفض الإنتاج من "أوبك+" وأن التحالف سيتبنى نهج الانتظار ومعرفة ما ستؤول إليه الأوضاع.

لكن مراقبين آخرين للسوق أشاروا إلى أن بيانات ضعيفة لقطاع الصناعات التحويلية من الصين والولايات المتحدة قد ترجح اتخاذ "أوبك+" لقرار المزيد من الخفض.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.