اقتصاد روسيا

رئيس "روسنفت" الروسية يشتكي صعوبة الوصول إلى الأسواق الرئيسية

أكد أنه يجب مراقبة صادرات النفط أيضاً وليس حصص الإنتاج فحسب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال إيجور سيتشن رئيس شركة النفط الروسية العملاقة روسنفت، السبت، إن بعض دول أوبك+ المنتجة للنفط تصدر ما يصل إلى 90% من إنتاجها، بينما تصدر روسيا نصف إنتاجها فقط إلى السوق العالمية.

ودعا سيتشن لمراقبة صادرات نفط الدول الأعضاء، بالإضافة إلى حصص الإنتاج أيضاً، التي تعتمد عليها وحدها الآن دول التكتل.

"روسنفت" الروسية تتحول لاستخدام الروبل واليوان في المدفوعات مع الصين

وقال سيتشن، وهو حليف قديم للرئيس فلاديمير بوتين، إن طفرة إنتاج النفط في الولايات المتحدة التي لا تنتمي إلى مجموعة أوبك+ أثرت على سوق النفط العالمية بشكل أكبر من تأثير منتجي نفط آخرين.

وفي كلمة خلال منتدى اقتصادي، قال سيتشن السبت "يضع هذا بلدنا في وضع أقل استفادة في ظل الآلية الحالية لتقييم التأثير والوصول إلى الأسواق الرئيسية... في هذا الصدد، يبدو من المناسب مراقبة صادرات النفط أيضا وليس حصص الإنتاج فحسب، نظرا لاختلاف أحجام الأسواق المحلية".

وينظم تحالف أوبك+، الذي يضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء من بينهم روسيا، حاليا الإنتاج فقط وليس الصادرات.

ووسط تراجع أسعار النفط، توصلت دول "أوبك+" إلى اتفاق جديد بشأن الإنتاج في وقت سابق من هذا الشهر وتعهدت السعودية، أكبر منتج في المجموعة، بخفض كبير في إنتاجها اعتبارا من يوليو/تموز بالإضافة إلى تخفيضات اتفاق "أوبك+" الأوسع نطاقا للحد من المعروض حتى عام 2024.

وتساهم دول "أوبك+" بنحو 40% من إنتاج النفط العالمي، وتقدم روسنفت الحصة نفسها بالنسبة لإنتاج روسيا من النفط.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.