نفط وغاز

وزير الطاقة الجزائري: قرارات "أوبك+" أسهمت في استعادة استقرار سوق النفط

اللجنة الوزارية لـ"أوبك+" تبقي على سياسة إنتاج النفط دون تغيير

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال وزير الطاقة الجزائري محمد عرقاب اليوم الجمعة، إن قرارات "أوبك +" أسهمت في استعادة استقرار سوق النفط، مشيرا إلى أن الإمدادات كافية لتلبية طلب المستهلكين.

وأضاف عرقاب في بيان نشرته وزارة الطاقة والمناجم الجزائرية على فيسبوك، "ما زلنا متفائلين بحذر ويقظين جدا لتطور وضع السوق على المدى القصير".

وتابع الوزير، الذي شارك في اجتماع عبر الفيديو للجنة المراقبة الوزارية المشتركة (جي ام ام سي) لأوبك وأوبك+ أنه "حتى إذا ظل الطلب العالمي على النفط عند مستوى مقبول، فإن النمو الاقتصادي يظل غير مؤكد في العديد من المناطق، ولا سيما بسبب سياسات التشديد النقدي للبنوك المركزية الرئيسية، وارتفاع أسعار الفائدة وارتفاع التضخم"، وفق وكالة أنباء العالم العربي.

كانت لجنة المراقبة الوزارية المشتركة قالت اليوم الجمعة إن بيانات إنتاج النفط في مايو/أيار ويونيو/حزيران تظهر امتثال الدول الأعضاء بمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والمنتجين من خارجها بوجه عام لاتفاقهم بشأن خفض إنتاج الخام.

وتضم مجموعة أوبك+ منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين من خارجها من بينهم روسيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.