نفط وغاز

النفط يرتفع وسط توقعات بخفض إمدادات "أوبك+"

مع تزايد الآمال بأن يبقي "الفيدرالي" الأميركي الفائدة دون تغيير

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ارتفعت أسعار النفط اليوم الاثنين بدعم من توقعات بأن يبقي المنتجون الرئيسيون على القيود التي يفرضونها على الإمدادات فضلا عن تزايد الآمال بأن يترك مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) أسعار الفائدة دون تغيير لتجنب‭‭‬‬ تباطؤ الاقتصاد.

واستقرت العقود الآجلة لخام برنت تسليم نوفمبر/تشرين الثاني بحلول الساعة 07:21 بتوقيت غرينتش عند 88.54 دولار للبرميل، فيما صعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسليم أكتوبر/تشرين الأول سنتا إلى 85.56 دولار للبرميل.

ويأتي الارتفاع الطفيف في التعاملات الآسيوية بعد أن أنهى العقدان الأسبوع الماضي عند أعلى مستوياتهما في أكثر من نصف عام، بعد تراجعهما في الأسبوعين السابقين.

وقال نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك يوم الخميس إن روسيا اتفقت مع الشركاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) على معايير لمواصلة خفض الصادرات. ومن المتوقع صدور إعلان رسمي بتفاصيل التخفيضات المزمعة هذا الأسبوع.

وأعلنت روسيا بالفعل أنها ستخفض صادراتها بواقع 300 ألف برميل يوميا في سبتمبر/أيلول بعد خفض قدره 500 ألف برميل يوميا في أغسطس/آب. ومن المتوقع أيضا أن تمدد السعودية خفضا طوعيا بمليون برميل يوميا حتى أكتوبر/تشرين الأول.

واكتسب نمو الوظائف زخما في الولايات المتحدة في أغسطس/آب إلا أن معدل البطالة ارتفع إلى 3.8% وتباطأت زيادة الأجور مما يعكس تراجع قوة سوق العمل ويعزز التوقعات بأن مجلس الاحتياطي لن يرفع الفائدة هذا الشهر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.