أوبك

مسح: ارتفاع إنتاج "أوبك" النفطي للشهر الثاني بدعم من نيجيريا وإيران

زيادة بواقع 120 ألف برميل يوميا في سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أظهر مسح أجرته "رويترز"،اليوم الاثنين، أن إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) من النفط ارتفع للشهر الثاني على التوالي في سبتمبر/ أيول بدعم من ارتفاع إنتاج نيجيريا وإيران رغم استمرار السعودية وأعضاء آخرين في تحالف "أوبك+" الأوسع في خفض الإنتاج لدعم السوق.

وأظهر المسح أن "أوبك" ضخت الشهر الماضي 27.73 مليون برميل يوميا بزيادة 120 ألف برميل يوميا عن أغسطس/ آب. وارتفع الإنتاج في أغسطس/ آب للمرة الأولى منذ فبراير/ شباط.

وقادت نيجيريا زيادة إنتاج النفط في سبتمبر/ أيلول رغم ما تعانيه من سرقة الخام وانعدام الأمن في الإقليم المنتج للنفط. كما ضخت إيران، التي تزيد الإمدادات رغم العقوبات الأميركية، المزيد من المعروض ووصل الإنتاج إلى أعلى مستوى منذ عام 2018.

ووجد المسح أن إنتاج أعضاء أوبك العشرة الخاضعين لاتفاقات أوبك+ لخفض الإمدادات ارتفع بمقدار 80 ألف برميل يوميا.

وظلت السعودية وأعضاء آخرون من الخليج ملتزمين بقوة بالتخفيضات المتفق عليها والتخفيضات الطوعية الإضافية.

وقالت أربعة مصادر من تحالف "أوبك+"في وقت سابق، إنه من غير المرجح أن يعدل التحالف سياسته الحالية لإنتاج النفط عندما تجتمع لجنة المراقبة الوزارية الخاصة به يوم الأربعاء المقبل، في وقت يؤدي فيه نقص الإمدادات ونمو الطلب إلى ارتفاع أسعار النفط.

ومن المقرر أن يجتمع وزراء من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء من خارجها بقيادة روسيا، فيما يعرف باسم "أوبك+"، في الرابع من أكتوبر/تشرين الأول.

ومن الممكن أن تدعو اللجنة، التي تحمل اسم لجنة المراقبة الوزارية المشتركة، لاجتماع كامل لـ"أوبك+" إذا رأت هذا ضروريا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.