الطاقة المتجددة

مسؤولان: أكثر من 60 دولة تدعم اتفاقاً لمضاعفة الطاقة المتجددة هذا العقد

ضمن خطط "الاستغناء التدريجي عن استخدام الفحم غير المعالج"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال مسؤولان مطلعان لرويترز أمس الخميس إن أكثر من 60 دولة أعلنت دعمها لاتفاق بقيادة الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والإمارات في مسعى لزيادة الطاقة المتجددة إلى 3 أمثال هذا العقد والتحول عن استخدام الفحم.

وأضاف المسؤولان أن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والإمارات تحشد الدعم لهذا التعهد قبل انعقاد مؤتمر المناخ السنوي الذي تعقده الأمم المتحدة (كوب28) في دبي في الفترة من 30 نوفمبر/تشرين الثاني إلى 12 ديسمبر/كانون الأول كما ستدعو لتضمين هذا التعهد في النتائج النهائية التي ستصدر عن الاجتماع الدولي لزعماء العالم في الثاني من ديسمبر/كانون الأول.

وقال المسؤولان لرويترز إن بعض الاقتصادات الناشئة الكبرى مثل نيجيريا وجنوب أفريقيا وفيتنام ودول متقدمة مثل أستراليا واليابان وكندا ودول أخرى مثل بيرو وتشيلي وزامبيا وبربادوس قالت إنها ستنضم إلى التعهد.

ووفقا لمسودة التعهد التي اطلعت عليها رويترز، فسيلزم الأطراف التي توقع عليه بمضاعفة المعدل السنوي العالمي لتحسين كفاءة الطاقة إلى 4% سنويا حتى عام 2030.

وتقول المسودة إنه يجب أن يصاحب استخدام الطاقة المتجددة "الاستغناء التدريجي عن استخدام الفحم غير المعالج" بما في ذلك وقف تمويل محطات الطاقة الجديدة التي تعمل بالفحم.

وقال أحد المسؤولين لرويترز إن المفاوضات مع الصين والهند للانضمام إلى التعهد "متقدمة للغاية" رغم أن الدولتين لم توافقا بعد على الانضمام.

ويقول العلماء إن كلا الإجراءين، التوسع السريع في استخدام الطاقة النظيفة والحد السريع من احتراق الوقود الأحفوري الذي يسبب انبعاث ثاني أكسيد الكربون في قطاع الطاقة، أمران ضروريان إذا أراد العالم تجنب تبعات أكثر حدة وتطرفا لتغير المناخ.

وقال المسؤولان إن إظهار دعم مبكر لزيادة الطاقة المتجددة لثلاثة أمثال والابتعاد عن الفحم سيخلق زخما وسيكون له تأثير إيجابي قبل المفاوضات المكثفة المنتظرة في أيام انعقاد مؤتمر المناخ.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.