الطاقة المتجددة

تعاون ياباني كوري للاستثمار في الهيدروجين الأخضر بالشرق الأوسط

مساعدة شركات البلدين في جمع التمويل اللازم لدعم المشاريع الخارجية للطاقة النظيفة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

تسعى اليابان وكوريا الجنوبية للاستثمار المشترك في مشاريع إمدادات الأمونيا والهيدروجين وتطويرها، مع تطلع العالم إلى الجيل التالي من الوقود لضمان تحولها إلى مصادر الطاقة النظيفة.

وأشار تقرير لصحيفة "نيكاي" اليابانية، إلى أن المؤسسات المالية المدعومة من الحكومة ستساعد شركات البلدين في جمع التمويل اللازم لدعم المشاريع الخارجية في مناطق من بينها الشرق الأوسط.

وأفاد التقرير، أن البلدين سيتعاونان للاستفادة من قدرتهما على التفاوض على أسعار الوقود، وفق ما نقلته وكالة "بلومبرغ".

وتسعى الدولتان إلى استخدام الأمونيا والهيدروجين كأداة للحد من انبعاثات الكربون من الصناعات التي يصعب تخفيفها بما في ذلك صناعة الصلب والإسمنت.

وتخطط الشركات اليابانية المنتجة للطاقة الكهربائية للمشاركة في حرق الأمونيا والهيدروجين مع الفحم والغاز الطبيعي في محطات توليد الطاقة الكهربائية للحصول على إمدادات الكهرباء، على الرغم من أن النقاد يزعمون أن هذه التكنولوجيا ستظل مكلفة ولن تحد من الانبعاثات بشكل كاف.

أشار التقرير إلى أن رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا ورئيس كوريا الجنوبية يون سوك يول سيعلنان عن الخطة -المعروفة بـ"سلسلة القيمة العالمية لأمونيا الهيدروجين"- في 17 نوفمبر خلال زيارتهما للولايات المتحدة لحضور منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.