أسعار النفط

أسعار النفط تعود للاستقرر متجاهلة تصاعد توترات البحر الأحمر

بعد هجمات شنها الحوثيون

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

عادت أسعار النفط للاستقرار بعد المكاسب التي كانت قد حققتها مطلع تعاملات اليوم الثلاثاء، متجاهلة تصاعد الصراع في الشرق الأوسط وإظهار بيانات تتبع السفن أن المزيد من الناقلات حولت مسارها بعيدا عن البحر الأحمر بعد هجمات شنتها حركة الحوثي اليمنية في المنطقة.

ومالت العقود الآجلة لخام برنت نحو الارتفاع بـ15 سنتا أو نحو 0.19% إلى 78.30 دولار للبرميل بحلول الساعة 07:07 بتوقيت غرينتش. وأغلق الخام منخفضا 14 سنتا، أمس الاثنين.

وانخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 12 سنتا أو 0.17% إلى 72.56 دولارا للبرميل بعد عطلة عامة في الولايات المتحدة أمس الاثنين.

وقالت وكالة "بلومبرغ"، إنه على الرغم من تصاعد التوترات في جميع أنحاء المنطقة، التي توفر ثلث النفط الخام في العالم، تواجه العقود الآجلة ضغوطاً هبوطية من الأسواق المالية الأوسع.

وقال مسؤول من جماعة الحوثي اليمنية أمس الاثنين إن الحركة ستوسع أهدافها في منطقة البحر الأحمر لتشمل السفن الأميركية، وتعهدت الجماعة بمواصلة الهجمات بعد الضربات الأميركية والبريطانية على مواقعها في اليمن.

واتجهت المزيد من ناقلات النفط بعيدا عن جنوب البحر الأحمر أمس الاثنين بسبب الاضطرابات، مما أدى إلى زيادة تكلفة الشحن والوقت الذي يستغرقه نقل النفط من مكان إلى آخر.

وارتفعت أسعار النفط 2% الأسبوع الماضي بسبب الصراع في المنطقة، لكن عدم وجود تأثير مباشر على إنتاج النفط قد يحد من المكاسب، وفقا لمحللين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.