اقتصاد مصر

مصر تستهدف استثمارات أجنبية بـ7.5 مليار دولار في قطاع الغاز والبترول في 2024-2025

مصر تستهدف تعزيز مساهمة مصادر الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة إلى 42% بحلول 2035

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال وزير البترول المصري طارق الملا، اليوم الاثنين، إن بلاده تستهدف استثمارات أجنبية بقيمة 7.5 مليار دولار في قطاع الغاز والبترول في السنة المالية المقبلة.

وأضاف الملا أن مصر تسعى إلى تعزيز مساهمة مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة في مزيج الطاقة إلى 42% بحلول 2035.

وأوضح الوزير خلال تصريحاته التي أدلى بها عقب مشاركته في منتدى الدول المصدرة للغاز بالجزائر أن أكبر التحديات التي تواجه صناعة الغاز في العالم هو تحقيق التوازن المنشود بين تأمين إمدادات الطاقة والتحول في مجال الطاقة وفي ظل الضغوط المتزايدة ودعوات التخلي عن الوقود الأحفوري التي أدت إلى نقص الاستثمار في تنمية موارد البترول والغاز عالميا، وفق ما ذكرته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وفي مقابلة سابقة مع "العربية Business"، قال طارق الملا، إن بلاده وضعت استراتيجية لمزيج الطاقة تتضمن جميع أنواع الطاقة.

وأكد الملا على اهتمام الحكومة بالتحول في قطاع الطاقة واهتمام الشركات العالمية بالاستثمار في مصر، متوقعا استمرار استثمارات تلك الشركات عند نفس مستوى العام الماضي.

وأوضح الوزير أن استراتيجية مزيج الطاقة تتضمن كل أنواع الطاقة والبداية بالطاقة الأحفورية الأصلية سواء الغاز أو الوقود التقليدي، بجانب الطاقات الجديدة والمتجددة، وتعمل عليها وزارة الكهرباء حيث يجري التوسع في توليد الطاقة من الشمس والرياح، بالإضافة إلى المحطة النووية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.