طاقة

"قطر للطاقة" تؤجر 19 سفينة إضافية لتعزيز أسطول شحن الغاز الطبيعي المسال

قبل توسع كبير في الإنتاج

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعلن سعد الكعبي الرئيس التنفيذي لشركة قطر للطاقة اليوم الأحد أن الشركة أبرمت عدة عقود تأجير مع عدد من مالكي السفن الآسيويين لتعزيز أسطول الشحن الخاص بها عبر إضافة 19 ناقلة للغاز الطبيعي المسال قبل توسع كبير في الإنتاج.

وفي مراسم أقيمت في مقر الشركة الرئيسي بالدوحة، وقعت قطر للطاقة المملوكة للدولة عقودا لاستئجار ست سفن من شركة سي.إم.إي.إس الصينية لشحن الغاز الطبيعي المسال وستة سفن من شاندونغ للطاقة البحرية وثلاث سفن من إم.آي.إس.سي برهاد وأربع سفن من كاواساكي كيسن كايشا وهيونداي جلوفيس.

مادة اعلانية

وكانت شركة قطر للطاقة قد تعاقدت في السابق على بناء 77 سفينة في أحواض بناء سفن كورية وصينية في المراحل الأولى من برنامج لشراء ناقلات للغاز الطبيعي المسال.

ومن شأن توسعة حقل الشمال التابع لشركة قطر للطاقة أن ترسخ مكانتها كأكبر مصدري الغاز الطبيعي المسال في العالم. ويتضمن المشروع ثمانية خطوط للغاز الطبيعي المسال من شأنها زيادة قدرة قطر على تسييل الغاز من 77 مليون طن سنويا إلى 142 مليون طن سنويا بحلول عام 2030، أي بزيادة 85% في الإنتاج.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.