روسيا و أوكرانيا

روسيا تدمر منشآت طاقة أوكرانية في 5 مناطق

رداً على محاولات كييف استهداف منشآت الطاقة الروسية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت الشركة المشغلة لشبكة الكهرباء في أوكرانيا (أوكرنرجو)، إن هجوم روسيا، اليوم السبت، بصواريخ وطائرات مسيرة دمر منشآت للطاقة في خمس مناطق في أنحاء البلاد.

وأعلن قائد القوات الجوية الأوكرانية أن الدفاعات الجوية أسقطت 35 من 53 صاروخا و46 من 47 طائرة مسيرة روسية، وفق "رويترز".

وتأتي الضربات رداً على محاولات كييف استهداف منشآت الطاقة الروسية.

وعطلت ضربات الطائرات بدون طيار الأوكرانية على البنية التحتية للطاقة الروسية نحو 14% من قدرة تكرير النفط في البلاد هذا العام، ورفعت أسعار الوقود المحلية، لكن كان لها تأثير ضئيل على إنتاج الكهرباء، بحسب تقرير لوكالة المخابرات الأميركية التابعة للبنتاغون.

وأدى فقدان بعض قدرات التكرير الروسية إلى ارتفاع الأسعار المحلية بنسبة 20% إلى 30% بحلول منتصف مارس/آذار، كما أدى إلى وقف الصادرات للتركيز على تلبية الطلب المحلي.

وأورد التقرير: "للتخفيف من تأثير هذه الإضرابات، حظرت روسيا صادرات البنزين لمدة ستة أشهر بدءًا من مارس، وبدأت في استيراد المنتجات المكررة من بيلاروسيا، والمخطط لاستيرادها من كازاخستان، وأعطت الأولوية لشحنات المنتجات البترولية عن طريق السكك الحديدية الروسية، بدلاً من وسائل النقل الأخرى".

وأوكرانيا، التي تعتمد على المساعدات العسكرية والاقتصادية الأجنبية التي تقودها الولايات المتحدة لمحاربة روسيا، أصبحت أكثر عدوانية في ضرب الأهداف داخل الأراضي الروسية. وفي حين أن الهجمات على مصافي التكرير كانت مصممة لاستنزاف عائدات الوقود والتصدير للقوات المسلحة الروسية، فقد انتقدتها الولايات المتحدة باعتبارها تشكل خطراً على أسعار النفط العالمية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.