نفط

روسيا: إنتاج النفط تجاوز حصص "أوبك بلس" في مايو ونتعهد بالوفاء بالتزاماتنا

قالت إنها ستزيل فائض الإنتاج خلال الفترة التعويضية التي تستمر حتى سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قالت وزارة الطاقة الروسية، اليوم الخميس، إن إنتاجها النفطي تجاوز الحصص التي حددها تحالف "أوبك بلس" الذي يضم الدول الرئيسية المنتجة للنفط في مايو/ أيار، متعهدة بالوفاء بالتزاماتها في إطار التحالف، ولم تقدم بيانات الإنتاج.

وذكرت الوزارة في بيان أن مسألة فائض الإنتاج ستُحل في يونيو /حزيران، وأن المستويات المستهدفة ستتحقق.

ويجري تحالف أوبك بلس، ويتألف من منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" وحلفاءها بقيادة روسيا، سلسلة من تخفيضات الإنتاج الكبيرة منذ أواخر 2022.

وبموجب اتفاق "أوبك بلس"، بلغت حصة روسيا الإنتاجية في مايو /أيار 9.1 مليون برميل يوميا وتشمل تخفيضات طوعية إضافية كانت قد تعهدت بها ثماني دول أعضاء.

وقالت وزارة الطاقة أيضا اليوم الخميس إن روسيا ستزيل فائض الإنتاج خلال الفترة التعويضية التي تستمر حتى سبتمبر أيلول 2025.

ووافق أوبك بلس" في الثاني من يونيو حزيران على تمديد أغلب تخفيضات إنتاج النفط حتى 2025 في ظل سعي التحالف إلى دعم السوق وسط فتور في نمو حجم الطلب وارتفاع أسعار الفائدة وتزايد الإنتاج الأميركي.

ووافق التحالف أيضا على التقليص التدريجي للتخفيضات التي تبلغ 2.2 مليون برميل يوميا على مدى عام يستمر من أكتوبر/ تشرين الأول 2024 حتى سبتمبر أيلول 2025. وكانت قد تعهدت بالتخفيضات ثماني دول منها روسيا.

وقال نائب رئيس الوزراء الروسي، ألكسندر نوفاك، قبل أسبوع، إن الاتفاق الحالي لتحالف أوبك بلس لمنتجي النفط يساعد على تحقيق توازن بين العرض والطلب في أسواق الطاقة، ويوفر أيضا حالة من الوضوح في الأسواق.

وأضاف خلال المنتدى الاقتصادي في سان بطرسبورغ "عند الحديث عن الغاز، من المحتمل أن يتعرف الجميع في هذه الغرفة على أهميته ويقدّرونه كسلعة، فالغاز يُعتبر من الموارد الواعدة جدًا، والاستهلاك المستقبلي له سوف ينمو".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.